لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

قيامة البتول الأخيرة لزياد كمال حمامي

رواية.. قيامة البتول الأخيرة .. للروائي السوري زياد كمال حمامي أيقونة الإنبعاث والخصب والمغامرة بقلم أحمد وديع العبسي ... المزيد


سير ذاتية

آخر المقالات


لقاء شادي نصير وعالم نوح مع راقص الفلامنكو السوري ضياء الدين حمصي ...
2019-06-26
بعد أن فاجأ الجميع بقدرته على الرسم والتشكيل .. دريد الأسد – دردو الحلم الأسطوري والسخرية من واقع متأزم، تتلمذ في طفولته على يدي عمر حمدي بقلم: أديب ...
2019-05-16
النجم الشاب مازن أسود النجومية ترسم بخطى واضحة، ثابتة وبقدرة على رؤية الأنجح لما يناسب شخصيته، له كاريزما تختلف عن باقي النجوم مما يعطيه فرادة وتميّ ...
2019-05-01
وكان لا بدّ لعالم نوح من سؤال الروائي السوري زياد كمال حمامي وعن هذه الرواية يقول الكاتب محمود الوهب ...
2019-03-21
جولي ملكي هذه الشابة التي تشارك في برنامج ،، ذا فويس ...
2019-03-11
أنوار المسرح أضاءت من جديد في حلب بقلم الفنان غسان دهبي ـ عالم نوحٍ ...
2019-03-11
أحمد دوغان المطرب والعازف والمثقف، أجيد العزف على عدة آلات موسيقية، والجمهور يطلب مني ذلك .. عبد الحليم حافظ كان الوحيد المسموح له بقيادة الفرقة الماس ...
2019-03-11
لم أعرف شاعرة أو كاتبة بلغت هذه الدرجة في التعبير عن مشاعرها الفياضة، وبهذا الصدق المطلق، حتى أن "أميرة الياسمين" تتفوق بمشاعر حبها على أشهر العاشقات ...
2019-03-03
الفنان المعتزل الراحل مروان بيبي (2012/1954) ...
2019-02-03
الفنان أيمن السليم في أعماله وتطلعاته .. واقعية وسوريالية سحرية في الرسم والنحت .. وحوار أديب مخزوم ـ فنان وناقد تشكيلي ...
2019-01-20
افتتح الفنان التشكيلي نوار استانبولي معرضه الفردي الأول تحت عنوان – ساكنتي – في صالة الخانجي بحلب بتاريخ 7 – 1 – 2019 فكان لعالم نوح هذا اللقاء معه. ...
2019-01-14
في لقاء للصحفية "منى علي" مع *الدكتور مازن كنج* عن التحاليل الوراثية في امكانية تجنب الامراض الوراثية والتشوهات الخلقية ودور الإعلام: مسؤولية الإعلام ...
2011-03-01

شعر

             رواية.. قيامة البتول الأخيرة .. للروائي السوري زياد كمال حمامي أيقونة الإنبعاث والخصب والمغامرة بقلم أحمد وديع العبسي * لا أعرف كيف يستطيع الروائي أن ينسج بين الواقعي والرمزي والملحمي والتراجيدي والمأساوي بهذه ال

مقطع من قصة ( أو لنعرفَ شيئاً اسمُه الحب ) من مجموعة ( القادمةُ من ساحاتِ الظلّ ) الصادرة عام ١٩٧٩ عن المكتبة العربية بحلب .  ********************* " تطلّعَ إلى يده اليمنى الملآى برمادِ سيجارتي ، و قذَفَهُ في وجهي .. صمتُ .. ابتسَمتْ عيناه لشعوره بانتقامه مني ، و موقفه الم

سؤال الواقع والدات عبدالعالي الوالي ميسور هاته العيون العاشقة تتدفق بالأمل تبحث عن المجهول في غيابات الزمن تسافر بعيدا في عمق الذاكرة تستأصل عنها الغموض تسحبها من دواليب النسيان وتنفض عنها غبار الأيام مفارقة الواقع والدات الحقيقة غائبة عن الأذهان في دهاليز اللامبالا

ذكرى من قلب الصفيح ـ عبدالعالي الوالي ميسور في جوف الليل مهد السبات لدى الأنام، احتواني فراشي وضمتني سيّدة ليلي، التي تؤنسني في وحدتي. وتملا علي الفراغ الموحش داخل الغرفة القديمة، والتي تمركزت وسط حي من مخلفات البناء العشوائي كما سنت قوانينهم. حي رصصت جدران بيوته من القصدير. فمند زمن بعي


معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات