لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات



أرشيف الشهر 08 / 2012

الإعلامي غسان بن جدو

غسان بن جدو (8 أغسطس 1962، القصور) صحفي تونسي - لبناني، عمل في قناة الجزيرة، وترأس إدارة مكتبها في بيروت بين 2004، إلى أن استقال منها في 23 أبريل 2011 وسط زحم أحداث الربيع العربي، أسس بعدها شبكة الميادين الاعلامية.

2012-08-11 15:10:51
إقرا المزيد

غنى سفريني وحضارات طريق الحرير 17-7-2012

لكل منا في هذه الحياة تجارب مع اناس يتلونون بوجوه واشكال مختلفة تعبر عن مضمانينهم الداخلية كالكذب والنفاق ومايؤثره على علاقة الناس الطبيعية وغياب الثقة والصدق في مجتمعنا.

2012-08-11 14:25:16
إقرا المزيد

ويليام أدولف بوغيرو...W-BOVGVEREAV

ويليام أدولف بوجيرو (30 نوفمبر 1825- 19 أغسطس 1905) William-Adolphe Bouguereau, رسامٌ أكاديميٌ فرنسي, كان رسامًا تقليديًا متأصلًا, وقد كانت لوحاته كلاسيكيةُ الأسلوب عن المواضيع الأسطوريةِ تفسيرات حديثة للموضوعات الكلاسيكية, مع التركيز الشديد علي الجسد البشريّ الأنثوي. رغم أنه أنشأ عالمًا مثاليًا في لوحاته, إلا أن أسلوبه المقارب للصور الواقعية كان مألوفًا بالنسبة لمشجعي الفنون الغنية, كان مشهورًا جدًا في وقته ولكن اليوم مواضيعه وتقنياته تحظى باهتمام ضئيل نسبيًا مقارنة مع شعبية الانطباعيين.

2012-08-07 14:01:03
إقرا المزيد

ريم سخيطة ما بين الجمال .. والإبداع (للخالق) 17-7-2012

الرسم موهبة جميلة يهبها الله لعباده .. فيبدعون في الرسم ولكن كل الإبداع هو الخالق في خلق الكون .. موهبتنا في الرسم اشتقيناها من الطبيعة وهي من صنع الخالق والتأمل في جمال الطبيعة وفي ابداع الخالق في خلقها

2012-08-07 13:59:09
إقرا المزيد

إقليم خنيفرة بعيون عز الدين كايز جـ2 Azzdine Gaiz

عز الدين كايز: الحصان الأمازيغي رمز العزة والكرامة والصبر و متابعة الجولة في إقليم خنيفرة

2012-08-01 10:19:06
إقرا المزيد

معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات