لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

أولوݞبيك بالڨانوڨ عازف البيانو الأوزباكستاني

عازف البيانو الأوزباكستاني أولوݞبيك بالڨانوڨ

ولد أولوݞبيك بالڨانوڨ سنة 1974 في أورغينش في أوزبكستان


بدأ تلقي دروس البيانو منذ طفولته الباكرة في المدرسة التخصصية للموسيقا "اوسبنسكي" في طشقند


بعد ذلك بدأ دراسته للموسيقى عند الأستاذة تمارا بوبويتش والأستاذ أناتولي بيكلمان والأستاذة ناتالي تسينتزادزة في المعهد الوطني العالي للموسيقى في طشقند، وفي موسكو عند الأستاذ ليڨ ناوموڨ في معهد تشايكوفسكي للموسيقى.


من عام 1997-1999 درس في أكاديمية "هانس أيسلر" للموسيقى في برلين عند الأستاذ كلاوس هيلفيش حيث أنهى دراساته مع شهادة التقدير. عمل دورات مكثفة موربي بيراهيا وزولتان كوتشيشس وإيليسو ڨيرزالادزة.


فاز أولوݞبيك بالڨانوڨ  بالعديد من الجوائز في مسابقات دولية للبيانو، منها الجائزة الأولى في مسابقة عزف البيانو في بيشكيك (كريغيستان) سنة 1990، والجائزة الذهبية والجائزة الخاصة للرئيس شيڨيرنادزة في المسابقة الدولية الأولى لعزف البيانو في مدينة تيفليس (جورجيا) سنة 1997، وفي سنة 1998 فاز بالجائزة الأولى في مسابقة شتاينوي في برلين، والجائزة الثانية مع الميدالية الفضية لمسابقة شومان في تسفيكاو.


قادته نجاحاته الباهرة إلى عزف حفلات في العالم، فمنذ عام 1996 في إيطاليا (مع أوركسترا موسيقا الحجرة بولزانو)، وفي 1997 إلى موسكو (مع أوركسترا موسكو الفيلهارموني)، 1998 في أمريكا (في مهرجان بيوبورت للموسيقى)، 2003 إلى اليابان (مهرجان كيوتو للموسيقى)، كما يعزف أولوغبيك حفلات سولو وموسيقى الحجرة.
وهو يحضر الآن لتسجيل الأعمال الكاملة لسيرجي راخمانينوف


شارك مع العازف السوري الألماني أشرف كاتب في أمسية موسيقية بمناسبة مرور أربعين يوماً على رحيل الموسيقي السوري العالمي ضياء السكري، واشتركت أيضا في هذه الأمسية عازفة البيانو السيدة نهلة دويدري وكان ذلك يوم الأربعاء 19-1-2011 على مسرح مديرية الثقافة بحلب ـ السبع بحرات.


Share |











أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات