لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

إقامة صلوات آلام المسيح في كنيسة مار ميخائير وجبرائيل

كان هذا منذ قليل؛ اليوم الثلاثاء 30-3-2010 مساءً، في كنيسة مار ميخائيل وجبرائيل باللاذقية، بمناسبة أسبوع الآلام للكنيسة المسيحية، وقد أقام الصلاة الآرشمندريت سلوان حنا أونر، الأب سبيرودون فياض، والأب يوحنا عرنو. طبعا الكورال الرائع كان بقيادة الأخ طوني قنبز وله منا كل الحب.


Share |





التعليقات على إقامة صلوات آلام المسيح في كنيسة مار ميخائير وجبرائيل


thank God
George

it is a great pleasure to see those pictures so we could dream that we are with you.i will not forget how much i miss chanting in our church.thank you yossif and brother tony for your love Xristos Anesty,,,,,Alithos Anesty


المسيح قام
Nour.a.a

Thank you for remembering us,you are all always in my mind ..God never leaves his children, we have orthodox churches nearby, but we miss chanting with our choir in our church.. Blessed season..


المسيح قام
طوني قنبز

اعايدكم جميعا المسيح قام ...... حقا قام اشكر القائمين على موقع عالم نوح واشكر كل اعضاء الجوقة الملتزمين والمحبين لكنيستهم واتمنى حضور المسافرين منهم الى الولايات المتحدة واقول لهم نحن بانتظاركم قريبى كل عام وانتم بخير نور جورج سامر و غريس


That's so great,,,
Yousef Tassia

it is very great and nice pictures,,,good work friends and always towards. George, we miss you too here man, how is every body from your side,,,will see you soon. Xristos Anesty,,,,,Alithos Anesty


i miss the holy week in Syria
George

thank you for showing us those amazing pictures ,holy week in our church is the best. i miss it and i wish i was there








أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات