لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

البطولة القطرية المدرسية للسباحة 13-11-2010

البطولة القطرة المدرسية للحلقة الثانية والتعليم الثانوي. السبت صباحاً، 13-11-2010، وكان ذلك منذ قليل والذهبية لحلب


نتائج السباحة
4×50 متنوع ـ
أول
حلب: بيديك بوغوصيان ، كنان الأحمد ، محمد أمين ناشر النعم، مصطفى الجمل
الثاني
حمص
الثالث
دير الزور

4×50 حرة
أول
حلب: محمد ماسو، صباغ عروق، وليم مقسي، غيث كيالي

مبروك لحلب، ومبروك لكل الشباب والمدربين ضيوف حلب. وشكرا لجميع من ساهم في إنجاح هذه الفعالية الهامة منتظرين من أبطال اليوم تكملة طريق الدراسة والنجاح والكثير من الميداليات الذهبية لحلب ولسوريا.

 

 

 


Share |





التعليقات على البطولة القطرية المدرسية للسباحة 13-11-2010


الى متى
مواطن نقاق

الى متى سنبقى بانتظار باقي الصور استاذ نوح راحت الفرحة و خبت بدون الصور


مبروك لأنس وأهله ولمدينة حمص
أبو يعرب

ألف مبروك ياأنس وإلى أبو أنس الحبيب والمزيد من التفوق والتقدم شكرا من رامي وإخوتي نجم ومحسن وسامي في أبو ظبي وألف مبروك


الشكر الجزيل
fadi

أستاذ نوح نشكركم و كل من ساهم بهذا العمل الرائع يوجد الكثير من الصور للحلقة الاولة والثاتية و الثانوي ونحن بانتطاركم مع الشكر الجزيل


أنس البطل
لولو

البطل أنس السلامة السباح الحمصي الذي كسح العالم بمهاراته و تفوقه في رياضة السباحة حطولو صور أكتر


وين الصور
سباح ما طالعا صورو

وين باقي الصور ليوم الجمعه المساء


الله يسامحك
مواطى نقاق

وين باقي الصور لحفل المسا 13/11/2010 وعدتنا و ما وفيت








أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات