لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

الحلم المترهل، قصيدة للشاعر أحمد جنيدو

الحلم المترهّل

 شعر:

أحمد عبد الرحمن جنيدو

مترهّلٌ حلمي عجوزٌ فاضحٌ
من يرفع الرايات قبل هزيمتي.
متشائمٌ من ضحكتي
ودمي, يبول على صباحي
يعتلي بوحي
ويأمر ما يريد قصيدتي.

 متباعدٌ ينمو على الأحجار
صوفيّ ٌ كئيبٌ
يفرض الإخضاع تحقيراً
لتاج كرامتي.
متكلّف يطفو على العينين
طعناً حاقداً لطبيعتي.
متثاقل الخطوات مخبولٌ
على الوجدان
يخبط خافقي
كي يستبيح براءتي.

متفلسف يبني قصوراً
من دخان ٍ
في هشيم حكايتي.
متحاذقٌ يغني بأزمة جوعنا
يبكي علينا في غناء عبادتي.

متكالب يهوى فتوق الجرح
يخترق التماسك
من سواد كآبتي.
متعارضٌ في كل أمر ٍ, فاشلٌ
متوافق مع إصبع الإحباط
تنخر مهجتي ومحبّتي
هذا الذي
أعطى الوجود هويّتي

-2-
متراكم قبح على قبح
وهدهدة الأخيرْ.
وبصوته الساديّ
يعطي جرعة الطمس اللعينة
أنفق المخزون من كنفي
وساند شاهد الموت الضريرْ .


14 
عجبٌ عجابٌ
يعتريني في الثواني
يحصد الأحلام بالأحقاد
بالغدر الحقيرْ.
في زحمة الآلام أنساه
يعود الآن يفصلني عن الأيام
أنساها مصابيح المدينة
لا أناور
قدْ ولدتُ الآن
مشبوها ً أجير ْ.

أسفي على الأيّام تلغيني
نسيتُ وصيّتي
في علبة العمر المخيفة
جملة ً من عابر ٍ
يبكي المصير ْ.

كنّا هنا
نتراشق القبلات أطفالا ً
يخالون انتصاراً للزهور الشامخات
بوجه ريح ٍ
يقتلون هنا
وينسون الشوارع في الدياجي
في ازدحام من مشاعرهمْ
ويقتسمون نيران الخرائب
كي نطيرْ.

كبرت هموم العشق في صدري
أحبك رغم مهزلتي
أعانق فيك
أحلام الصغيرْ .

-3-
لبداية أخرى
تزوّجت الحقيقة
لاقتلاعاتي الأثيمة
ما تزوّجت الحياة ْ.
وجعي يبارك وجهك الممروغ بالبطلان
أعشق ظلك الوحشيّ أغنية ً
تمزّق حلمنا
المبنيّ فوق الأغنياتْ .

من فوهة البدء الصغيرة
أعبر الأحلام
آتيك اعترافاً
بالحقيقة والشتاتْ .

أنا حلمك المفقود أمّي
رقصة ٌ فوق الهزيمة
كسرة الخبز الطريدة
حلمك المطمور
تحت التّرهات ْ .

15
أجترّ ُ وقتاً هارباً
من ضحكتي
لأكامل الصور البريئة
في صدور العاشقين
أحبّ وقتاً
أنت فيه الذكرياتْ
وأحبّ عمراً أنت فيه الأمنياتْ.



3-8-2007
ajnido2@yahoo.com
ajnido@gmail.com
سوريا حماه عقرب 0096333448261
00963932905134

16


Share |



التعليقات على الحلم المترهل، قصيدة للشاعر أحمد جنيدو


نبذة ؟؟
unknown

إن كانت نبذة من قصيدة, فهي رائعة لكن أتمنى لو تعرض كاملةً أما إن كانت القصيدة كاملة, فلن أرضى بذلك و أطلب من الشاعر أن يطيلها لأني و لأول مرة أخاف من حلمي المستقبلي, و أشكرك سيدي أحمد جنيدو على ذلك تقبل مروري








أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات