لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

الفنان التشكيلي برهان عيسى

 

 

 

 

سيره ذاتيه

ابراهيم برهان عيسى ابن يعقوب مواليد حلب سوريه 1960

 


بدأ الفن عام 1968وتبلورة الخطوط الأولية قرب والده الفنان الراحل يعقوب عيسى ويعتبر من الرعيل الأول في مدينة حلب بدأت بالمعارض عام 1976 عمل في مجال الديكور والتصميم الإعلاني والدعائي حصد العديد من جوائز التقدير داخل القطر وخارجه أعماله منتشرة في كافة أرجاء العالم.



معرض ثنائي في ندوة الشعلة الثقافية 1979
معرض فردي في صالة الكلدان 1980
الجائزة الأولى لملصق معرض سوق الإنتاج 91-92-93-1994
معرض جماعي بعنوان حلب بريشة فنان لنقابة المهندسين 1997
معارض لسنوات متعددة في صالة طه الطه96حتى 2008
معرض تحيه للفنان فاتح المدرس 1999

                                                  


شهادة ثناء وتقدير من مجلس الأساقفة الكاثوليك 2000
معرض تحيه لروح القائد في صالة الشام باللاذقية 2000
معرض فري في صالة الأسد للفنون الجميلة بحلب 2000
مشاركات متعددة في معرض ربيع حلب97 حتى 2009
معرض في النادي السوري الأسباني 2001
معرض بخان الشونة ونيل الجائزة الأولى 2002
مشاركات في صالة موفي أرت ايطاليا 2003حتى 2007
شهادة تقدير من اتحاد الفنانين التشكيلين الفلسطينيين 2003
شهادة تقدير من منظمة الهلال الأحمر 2004
شهادة شكر وتقدير من الحزب السوري القومي الاجتماعي 2005
شهادة شكر للمشاركة بمعرض صاريان ليوبيله الذهبي 2005
شهادة تقدير من جمعيه رعاية المكفوفين 2006
معرض جماعي في إيران أصفهان 2006
معرض خريف دمشق لفناني القطر2007
معرض ثلاثي في نقابة الأطباء بحلب 2008
معرض تحيه لروح الفنان شريف محرم 2009
معرض جماعي بمناسبة اليوبيل الذهبي لنقابة الفنون 2009
معرض السلام باللاذقية 2009
معرض جماعي الربيع الثاني لنقابة الأطباء 2010

 

الفنان التشكيلي برهان عيسى و مراحل زمنية

   


Share |











أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات