لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

الفنان التشكيلي خالد نصار

 


• ولد في 29 يونيو، 1962‏

• تخرّج من Fine Arts‏ 1989


أعزاءنا في عالم نوح، يسعدنا اليوم أن نقدم فنانا فلسطينيا بكل المحبة والتقدير لما يقدمه من فن جميل مبتدءا حياته بعصامية و تثقيف وتدريب ذاتي على التصوير. نقدم سيرته الذاتية و رؤيته لنفسه و فنه مع بعض الومضات الفنية عنه. إنه الفنان خالد نصار ...

 

لاجئ فلسطيني عشت وترعرعت بين أزقة مخيم النصيرات بغزة بعد أن تهجّر أهلى من قريتي بربرة القريبة من مدينة المجدل.

درست فى مدارس الوكالة المرحلة الابتدائية والإعداديه ثم انتقلت إلى المرحلة الثانوية ولكننى لم أكمل دراستى وتوجهت الى التعليم المهنى وحصلت على دبلوم كهرباء عامة وعملت بها وفى مجالات أخرى فى البناء حتى عام 1986 حيث حوّلت وجهتى إلى تعلم الخياطة واشتغلت بها حتى عام 1998.

خرجت مكنوناتى الفنية وموهبتى المتوارية من الطفولة وكان عمرى وقتها 38 سنه واكتشفت فجأة أننى أملك خطوطا قويه وبركان من المشاعر يريد أن يخرج، حاولت أن أفهم ما هى الادوات المطلوبة وكنت أستقى المعلومات من اختلاطى مع الفنانين وإن كانت شحيحة جدا حاولت الوصول إليها عن طريق الكتب حتى أخرج عملا كاملا وسهرت الليالى الطوال والمحبِطون من حولي يجرّونى إلى الخلف وأنا أزداد تشبثا بفرشاتى المهترئه التى حصلت عليها من مخلفات أحد الفنانين واستطعت المشاركة في أول معرض جماعى مع كبار الفنانين وكانت المناسبة مرور 50 عاما على النكبه وبدأ اسمي يظهر.


بدأت فى عام 1998 حتى عام 2004 ثم توقفت عن الرسم حتى عام 2011
وعدت لامسك بمعشوقتى فرشاتى وأنا أحمل بركانا سينفجر فقلت سوف أعود ولكن بأسلوب جديد وفلسفة تخصنى.
وبدأت تجربتي وبحثي
أحس براحة عجيبة كلما أنجزت جولة ولكن الجولات تتوالى
هذا هو أنا.



يقول الفنان التشكيلي خالد عزت نصار عن نفسه:

أعتقد أنه من النادر أن تكون هناك حالة مرت بنفس الظروف، فنان درس الفن بنفسه في فترة وجيزة جداً .. عملياً لا تتعدى 5 سنوات رسم فعلي، أما الباقي فكان استراحة مقاتل وتفكّر وتأمل.


الفنان خالد نصار:

عضو جمعية الفنانيين التشكيليين غزة

عضو هيئة اداريه لجمعية الفنانيين التشكيليين فرع الوسطى

عضو الاتحاد العام للفنانيين التشكيليين الفلسطينيين

معارض مشتركة:


معرض مرجعية حركة فتح بمناسبة مرور 50 عام على النكبه

معرض جماعي بمركز رشاد الشوا

معرض سنابل لن تموت في ذكرى مذبحة صبرا وشاتيلا

معرض لن نركع في ذكرى مذبحة دير ياسين

معرض سنعود بمناسبة مرور 52 عام على النكبة

معرض ستشرق الشمس بمناسبة افتتاح مكتبة خالد الحسن

معرض التراث الفلسطيني بوزارة الشؤون الاجتماعية

.معرض وزارة الثقافة العراقية (بغداد حاضرة الماضى والمستقبل) 7\2012

المشاركات الدولية

سمبوزيوم شرم الشيخ الدولي الأول من 15 إلى 22 \11\2011

المشاركة فى معرض مئوية نجيب محفوظ بقصر الأمير طاز بالقاهرة 11\12 حتى20\12 \2011

معرض اثنين اثنين بمركز الفنون بالاسماعلية 2\2012



مهرجان أزمور الدولي المغرب 10\5\2012


معرض نقابة الفنانين التشكيلين الاسكندريه 14\5\2012

معارض شخصية دولية

صرخة لون بمركز محمود سعيد بالاسكندرية

 

 و ولمدينة أزمّور المغربية مكانة خاصة في قلب الفنان نصار و محطة مهمة في حياته الفنية، يحدثنا عنها:

• انا كنت فى زيارة لمدينة أزمور التاريخية أقدم المدن فى العالم مع مدينة عكا الفلسطينية شاركت خلالها فى عدة معارض ومهرجان دولى جدارى زينّا خلالها جدران أزمور بمجموعة من اللوحات المعبرة.


• رغم قدومي من وراء خطوط المعاناة في غزة إلا أن مشاركتي كانت بمثابة أمل جديد وعشق الفنان للحرية هوأمل يتمناه الجميع ومشاركتي تتلخص في نقل وتصوير المعاناة الانسانية فوق هذه الحوائط العتيقة لتظل ذكرى جميلة تحملها هذه المدينة منا كفنانين مشاركين من بقاع مختلفة من الوطن العربي. ومهرجان ازمور بدعوته لفنانين من كل مكان يضع تاريخاً جديداً لتلاقي هذه النخب الفنية واحتكاكها ناهيك عن اضواء المدينة التي تزرع فيك جماليات فنية رائعة لا تنسى.


ما بعد أزمور

 

 

ونقتطف من موقع "تشكيليون فلسطينيون"الصفحة الخاصة بالفنان خالد نصار و قراءة نقدية عبد الله أبو راشد مع صور لوحات من بدايات الفنان خالد نصار

خالد نصار فنان محمول بالفطرة والعفوية، داعبته فطريته المكبوتة التي تحمل في ثناياه بذور الموهبة الفنية المتوارية في ضلوعه وأحاسيسه وانفعالاته، وجدت متنفسا لها في داخل نفسه متفجرة كبركان هائج، وهو في سنوات عمره المتقدمة متجاوزاً فيها الثامنة والثلاثين، مُكتشفاً طريقه من خلال هواجسه الساكنة في مناطق وعيه الفني التشكيلي المستترة، محاولاً خوض غمار التجربة العبثية في بداية الأمر، والتعبير عما يجول في النفس ومفاتن الرغبة الجامحة على رسم ما يُمكن رسمه، مُحاولاً الدخول في متاهة الاكتشاف والقراءة المستدامة لميادين الفنون التشكيلية وما تحوي من معلومات وتجارب وأدوات، والمستطاع لديه من صداقات واحتكاك بالفنانين التشكيلين المتواجدين في دائرة محيطة الاجتماعي والثقافي، وأخذ النصيحة والاستفادة من تجاربهم، وكانت مرحلة الرسم والتصوير التي تحمل سمات النسخ عن طريق التقليد والمحاكاة لأعمال فنانين فلسطينيين وعرب وأعاجم هي المرحلة المناسبة لاختمار تجربته الفنية وصقل ما يُمكن صقله وفعله، من استخدام وظيفي للأدوات والملونات ومداعبة الأفكار والمرئيات الشكلية الموصوفة.

 

 

ويقول الفنان والناقد المغربى محمد سعود
الفنان خالد نصار لا يعتمد على الخطوط مطلقا، بل لمساته الفنية عبارة عن ألوان يحضر فيها بقوة الأزرق البارد والأصفر والأحمر الحارين، وتتداخل الألوان لتتشكل منها طبقات لونية دون تجاور أو فصل بينها، كما أن شخوص لوحاته جلها متراصة ومتداخلة وتشكل في غالب الأحيان ذاتا واحدة دون فصلها على الأرض التي تقف عليها، أي تنبثق منها و يشكلان كتلة واحدة، في فضاء حالم بالحرية والانعتاق.

 

و هذه القراءة للناقد العراقي محمد ناجى
الفنان خالد نصار يجسد كل ما هو يدور في إطار بيئته من أحداث تجسدت داخله من خلال تراكمات وإن أسلوب الفنان في تركيزه على تفكيك الأشياء بصور متعددة من الصعب أن يفهمها الجمهور العادي وإنما يحدد به الجمهور المثقف حصراَ وأعتقد أنه يدرك أن كل عمل فني هو بحد ذاته (مشرع للقراءة) وتختلف قراءته باختلاف القراء والزمن وكذلك نجد أن هناك إحساس بوجود صراع خفي بين الذاتي والموضوعي بين قلق وانفعال الشخصية المبدعة وجمال الطبيعة ودائما ينتهي هذا الصراع باختيار اللون والنغمة والحركة وطريقة النظر إلى الموضوع أخيرا الفنان خالد نصار يضع كل خبرته ومهارته الحرفية في سعيه إلى إنهاء هذا الصراع وإخضاعه لمنطق الجمال والصنعة المحكمة وإن ما يميز الفنان خالد نصار هو ترسيخ الاثر في المكان والزمان والأذهان قبل قماش اللوحة.
الفنان والناقد التشكيلي محمد ناجي / العراق

معلومات الاتصال
Mobile Phones •
00 970 599 709 737

الاسم المستعار • alfnan62‎Skype‎

الموقع الإلكتروني • http://www.facebook.com/?ref=home
• http://alfnan62.blogspot.com/

البريد الإلكتروني • fnan.kh@facebook.com

فيس بوك http://facebook.com/fnan.kh


الإعلام

لقاء مع فضائية mbs
لقاء مع روسيا اليوم
لقاء مع الفضائية المصرية
لقاء مع النيل Tv
لقاء مع روتانا الثقافية
لقاء مع دبي الفضائية
برنامج لقاء الثلاثاء لفضائية هنا القدس
لقاء خاص لفضائية الكتاب
برنامج ثورتنا للنيل الثقافية
برنامج حوارات شبابية للفضائية المصرية


وهناك العديد من اللقاءات الصحفية لصحف ومجلات ومواقع عربية

أوتار الفنية التونسية
دنيا الرأي
جريدة رئيس التحرير المصرية الالكترونية
الأهرام المصرية
الوفد المصرية
الحياة اللندنية
الشروق الجزائرية
العرب الإماراتية
وحدة مصر الالكترونية
الأهرام المسائي المصرية
اليوم السابع المصرية
صحيفة الشرق الأوسط
وكالة الأنباء العراقية


شاركت في العديد من ورش العمل

الإشراف على دورات عديدة فى تعليم الرسم بالفحم
وتلوين الفخار
وإعادة تشكيل مخلفات منزلية .

 

معلومات أكثر عن الفنان خالد نصار
هذا الرابط قراءة لمسيرتى الفنيه للناقد التشكيلى \عبدالله ابو راشد
http://lnko.in/aqj

مؤسسة فلسطين للثقافة



Share |





التعليقات على الفنان التشكيلي خالد نصار


لوحات رائعة
ماريا سعيد

شهادة الناقد والفنان المغربي الكبير محمد سعود استطاعت ان تعطي ملامح اسلوب الفنان خالد نصار بدقة متناهية ، هو الناقد الوحيد الذي يستطيع تشخيص أي اسلوب بجمل موجزة ولا عجب ان يستعين به ايضا الفنانون الغربيون في الكتابة عنهم .


الأستاذ خالد مبدع
مهند سحلبجي

الأستاذ خالد نصار مبدع فهو ينقلنا بلوحاته الجميلة إلى أماكن جميلة وبعيدة جداً عندما ترى لوحاته الجميلة تشعر أن ثمة أشياء جديدة موجودة فيها من ألوان وروح يأخذك خياله لسحر غريب...أتمنى له المزيد من النجاح والتألق..ونحن دائماً نرى جديده فهو يتميز بالفكرة الجديدة وهذا دليل واسع على فطرته الجميلة...وشكرا لكم عالم نوح المميز








أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات