لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

الفنان التشكيلي نزار الحطاب 14-2-2010

نزار الحطاب


مواليد حلب 1969
عضو اتحاد الفنانين التشكيليين العرب
عضو اتحاد الفنانين التشكيليين السوريين
عضو جمعية العاديات بحلب
خبير فني لدى المحاكم السورية
تتلمذ على يد كبار الفنانين التشكيليين السوريين
عمل مدرساً بمدارس أبناء الشهداء لمادة الفنون الجميلة
قدم خمس معارض باسم مدارس أبناء الشهداء في صالة الشعب بدمشق 1985 – 1997
شارك بجميع المعارض الرسمية منذ 1999 – 2009
شارك بعمل جداري بطول 500متر مع فنانين عرب وأجانب تضامناً مع جنين
وله مشاركات جماعية في مناسبات عديدة.
المعارض الفردية
بيروت 1990
صالة kunstlerhaus بمدينة Kempten ألمانيا 2004 مع الفنان عماد الحطاب
صالة kunstlerhaus بمدينة Kempten ألمانيا 2006
صالة تشرين للفنون الجميلة بحلب مع الفنان خلدون الأحمد 2005
صالة القصر البلدي ـ غازي عنتاب تركيا 2009 بعنوان سوريا مهد الحضارات
صالة الأسد للفنون الجميلة بحلب 14-2-2010

صالة الأسد للفنون الجميلة بحلب 25-10-2011


المقتنيات: ألمانيا ـ تركيا ـ بيروت ـ ايطاليا ـ الأردن ـ دبي ـ مصر ـ وزارة الداخلية ـ وزارة الدفاع ـ سد تشرين ـ وجداريات ضمن مديريات ودوائر رسمية بسوريا ومقتنيات خاصة.
كما حصل على شهادات تقدير عديدة

 الصور من معرض الفنان قبل افتتاح معرضه بقليل بتاريخ 14-2-2010


Share |





التعليقات على الفنان التشكيلي نزار الحطاب 14-2-2010


????????
ياسر محمود

علقت على الأعمال بغض النظر عن التاريخ ، ياريت تجمعو التعليقين بنص واحد استاذ نوح.


أعمال جميلة
ياسر محمود

أعمال جميلة ، كل التوفيق للفنان نزار .


سورية بلد الفن
ayman naddaf

يالله على سورية كم هي جميلة بفنها وأهلها وأنا أفتخر اننا نمتلك أمثال الفنان نزار الحطاب وأتمنى أن أرى المزيد من أعماله الرائعة وشكرا لكم








أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات