لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

الفنان الراحل مروان بيبي



                                       الفنان المعتزل الراحل مروان بيبي
(2012/1954)


متابعة شادي نصير



مطرب سوري تولد مدينة #اللاذقية عام 1954 اشتهر في الثمانينات من أشهر أغانيه (مروان وزينة) وهو من أصل فلسطيني، والده كان أشهر حلاق في مدينة اللاذقية مابين فترة الخمسينات الى منتصف التسعينات و عرفه أغلب أهالي سوريا،
لقد أتى من #فلسطين عام 1947 وكان متطورا في فن الحلاقة للخنافس حيث كانوا أجدادنا قبله لا يعرفون سوى الحلاقة الأنكليزية أو العسكرية وقبله لم يعرفوا الغسيل للشعر والسيشوار وكانت سعر الحلاقة عنده 100 ليرة وعند غيره ليرتان,

وكان ابنه مروان يعمل مساعدا ومساندا لوالده، وعندما ينتهي من العمل كان يذهب ليحيي الحفلات والسهرات وكانت شعبيته واسعة جدا في تلك الفترة، كان صوته جميلا وهو شاب وسيم ومحبوب من الجميع، وكان مطرب اللاذقية المميز في الثمانينات



كان مروان بيبي مولعا في حبه للموسيقى منذ طفولته، في العام 1974 كانت مشاركته الأولى للغناء في افتتاح كازينو اللاذقية مع فرقة غربية محلية حيث كان يغني الغربي والعربي،
بعد ذلك سافر الى ليبيا ثم ألمانيا، وعندما عاد الى اللاذقية شارك في تأسيس فرقة غربية حملت اسم الأنامل السحرية عام 1976 وكان هو مطرب الفرقة إلى أن التحق بخدمة العلم

بعد انتهاءه خدمة العلم أصدر مروان أول كاسيت له عام 1982 بعنوان (مروان وزينة) من كلماته وألحانه، والتوزيع الموسيقي لخالد صفية،
أغنية مروان وزينة (مروان قلبك ظلمني) كانت من أجمل وأشهر الأغاني اللاذقانية في الثمانينات، وكانت تدخل بسباق الأغاني بأكثر من إذاعة عربية عندما كانت للأغنية قيمتها في ذلك الزمن الجميل،
وكان يشارك مجانا في حفلات المركز الثقافي تبرعا للجمعيات وأيضا لأخوتنا المنكوبين في دولة السودان قديما، وكان من أسرة الحركة الكشفية في اللاذقية، وأكثر عقوده الغنائية كانت في منتجع الشاطئ الأزرق لمدة 11 عاما
وفي عام 1983/1982 سافر ليغني في الدنمارك حيث أصبح له معجبون ومعجبات من الجالية العربية في الدنمارك.



كان شابا وسيما،اجتماعيا،مرحا، وكان صديقا للجميع.

كما أنه حاصل على ماجيستير في علم الأجتماع من جامعة دمشق، وهو من عائلة مترابطة متعلمة.

وفي عام 1986 تزوج ابنة السيد فؤاد راعي رحمه الله، ورزق منها شابان وفتاتان : محمد، لميا، عبد الرحمن، وزينة، وكان له في بناء الأديداس في حي الصليبة مكتب لتعهدات البناء وصالون حلاقة به عدة عمال.

بعد عام ال 2000 سافر مروان الى الأمارات كمدير لمنظمة الأسرة العربية للمعوقين وذوي الأحتياجات الخاصة، وكانت لديه شركته الخاصة في أبو ظبي لتنظيم المهرجانات والأعراس لذوي الأحتياجات الخاصة،
لكن من حبه للموسيقى بعد مرور السنين افتتح لأولاده في اللاذقية مطعم غربي خاص للموسيقى والحفلات والغناء في حي الأميركان(بيبي روزاريو) ليعزفوا ويغنوا فيه حيث أنهم اكتسبوا منه هذه الموهبة.



مروان بيبي لم يأخذ حقه فنيا وإعلاميا لعدم وجود شركات انتاج ودعم موسيقي في سوريا في تلك الفترة وكان يعمل بمجهود شخصي إلى ان اعتزل الفن، ولكنه ربح محبة أهل بلده وسيبقى ذكرى جميلة لأهل اللاذقية..رحمه الله سنة 2012

                    


Share |









أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات