لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

الفنان ريبال الخضري

         ريـبـــــال الخضري

 

مواليد دمشق 1988
خريج معهد الأسد للموسيقى– 6 سنوات اختصاص
عود.
خريج المعهد العالي للموسيقى 2010
اختصاص أساسي: غناء
اختصاص ثاني : بيانو
بالإضافة لمشاركته في الأنشطة الغنائية الغربية
مع الخبير الروسي فيكتور بابينكو
تتلمذ على يد أهم الأساتذة في الغناء و العود من أمثال :
فيكتور بابينكو – لبانة القنطار – جوان قرجولي
إلهام أبو السعود - سليم سالم

المشاركات :

 قدم في مرحلة الطفولة العديد من الحفلات الهامة كان أهمها حفل اختتام مهرجان" قيثارة الروح" بحضور السيدة أسماء الأسد عام 2003 , كما قدم تسجيلات عديدة للأطفال منها أغاني للأطفال سجلت في إذاعة دمشق وحاز بعض منها على جائزة مهرجان عمّان لأغاني الأطفال بالمرتبة الأولى " أغنية الفلاح" عام 2000, كما سجل مع السيدة إلهام أبو السعود أناشيد للأطفال ضمن المنهاج الدراسي لوزارة التربية.

ومع التقدم الفني قدم حفلات عديدة منها :

- حفلات عديدة في دمشق – حلب وغيرها أمام الأوركسترا السورية للموسيقى العربية بقيادة الأستاذ جوان قرجولي.
- حفلات عديدة مع الفرقة الوطنية للموسيقى العربية بقيادة : عصام رافع .
- حفلات أمام أوركسترا طرب مع المايسترو : ماجد سراي الدين .
- عدة حفلات أمام أوركسترا الجاز السورية مع ناريك عباجيان .
- حفلات مع فرقة ساربند الألمانية بقيادة الدكتور : فلاديمير .
- حفلات أمام الفرقة السيمفونية السورية الوطنية بقيادة المايسترو : ميساك باغبودريان
- حفل " حوار المحبة " للموسيقار السوري : نوري اسكندر أمام الفرقة السيمفونية السورية بحضور السيد رئيس الجمهورية بشار الأسد والسيدة عقيلته في دار الأوبرا السورية .
- حفلات امام كورال أوزنابروك الألماني في سوريا – الأردن - المانيا
- حفلات عديدة مع فرقته المصاحبة في سوريا وأهم دول العالم العربي ومنها : " ألمانيا – مصر- لبنان – الأردن – السودان – تونس – الإمارات – قطر- أذربيجان – تركيا – الصين "


الجوائز :

- الجائزة الأولى كأفضل صوت غنائي عربي في مسابقة الأصوات الجميلة من قبل المجمع العربي للموسيقى في جامعة الكسليك لعام 2010 .
- الجائزة الثانية كأفضل غناء ارتجالي في مهرجان القاهرة للموسيقى العربية السابع عشر لعام 2008 مع ثناء اللجنة على صوته .
- جائزة مؤسسة المورد الثقافي " برنامج المنحة الإنتاجية " .
- العديد من الجوائز الخاصة بالمنظمات السورية " شبيبة الثورة – طلائع البعث " كمركز أول أفضل غناء .

التسجيلات : 

 

 - ألبوم لوزارة التربية يحوي أناشيد المرحلة الأساسية للتعليم مع السيدة إلهام أبو السعود .
- ألبوم" شوية حكي " الألبوم الرسمي الأول من إنتاج شركة المورد الثقافي – شركة مصرية مسجلة ببلجيكا"

الشهادات والتقديرات : 

 


1- شهادة تقدير من مكتب مفوضية الاتحاد الأوروبي بدمشق.
2- شهادة تقدير من دار الأوبرا المصرية لنيل جائزة المركز الثاني في مهرجان الموسيقى العربية السابع عشر في لقاهرة كأفضل غناء ارتجالي 2008
3- شهادة " ماستر كلاس " مقدمة من قبل جامعة الروح القدس " الكسليك " 2010
4- شهادات تكريم من عدة جهات عربية ودولية في " مصر – أذربيجان – الأردن – تونس "
5- شهادات تكريم من عدة منظمات وفعاليات ثقافية وجهات حكومية سورية مثل " اتحاد شبيبة الثورة – منظمة الطلائع – مهرجان قيثارة الروح – مؤسسة موتكس" .

 


Share |



التعليقات على الفنان ريبال الخضري


إلى شاب متميز
راما باتيتا

حضرتك بمديرية الثقافة مع فرقتك بالتوشيح الحديث وقد سلبت لبي حينما دمدمت ســـــــــــــــــليمه كانت معك وبإحساسك وصوتك الرقيق أكثر من رائعه وتستحق منا التصفيق الذي تواصل دقائق ولم ينقطع .... حباك الله بموهبةٍ فما أروعك حينما أديت المولوية والصلاة على النبي ...... دامت روعتك أيها الصغير الكبير &&&


إلى متميز
راما باتيتا

حضرتك بمديرية الثقافة مع فرقتك بالتوشيح الحديث وقد سلبت لبي حينما دمدمت ســـــــــــــــــليمه كانت معك وبإحساسك وصوتك الرقيق أكثر من رائعه وتستحق منا التصفيق الذي تواصل دقائق ولم ينقطع .... حباك الله بموهبةٍ فما أروعك حينما أديت المولوية والصلاة على النبي ...... دامت روعتك أيها الصغير الكبير &&&








أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات