لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

الملك العقرب

مشاركة مع صفحة بحور المعرفة، Nicola Akik

الملك العقرب
سعرقت يعني الملك عقرب أو الملك العقرب، وهو اسم آخر ملك من ملوك مصر العليا قبيل توحيد مصر حوالي سنة 3200 ق.م. والاسم قد يشير إلى الإلهة سركت.


الملك (العقرب)، يحتمل أنه كان آخر الملوك قبل الملك "نعرمر" ,"مينا موحد القطرين"

دور "الملك العقرب" في توحيد مصر:


إن حفائر البعثة الفرنسية, المنشور بعض نتائجها في أفلام الجزيرة الوثائقية, والقناة الثانية الفرنسية, على موقع اليوتيوب, تشير إلى أنه ملكٌ من الجنوب, "طيبة" في الغالب, قام بعدة بحملات على الشمال, إنتهت إلى توحيد البلاد, من البحر المتوسط شمالًا, وحتى الشلال الثالث جنوبًا, وكان ذلك في العام 4500 ق.م, على الأقل, فهو وحد البلاد , الشمال والجنوب, في دولة واحدة, إستمرت كحكومة مركزية لمدة لا تقل عن 700 عام, وقد سُجل بجوار معروضات هذا الملك في متحف أكسفورد, أسماء لعدد 15 ملك من خلفائه في تلك الدولة الموحدة. ومن المحتمل أن حكام الصعيد الأقل شهرة هم الذين أنجزوا أغلب مراحل عملية الفتح بنهاية عصر ما قبل الأسرات، وكان من بينهم (بالإضافة إلى الملك "العقرب") أفراد أو حكام، مثل المدعو "كـا"، والمدعو "إرى حـور"؛ فلم يبق أمام"نعرمـر"سوى العمل على توطيد أركان النجاح، مع ما يُحتمل من توجيه اهتمامه إلى القبائل المختلفة فى أرجاء القطر النائية. وعلى ذلك نجد أن الطريق قد أصبح ممهداً للاتحاد الذى سيقوم بتحقيقه بطل اتحاد مصر، الملك"نعرمـر" أو"مينا" القادم من الجنوب أيضًا, عام 3200 ق.م. العثور على آثار تشير لوجود "الملك العقرب" قد تم العثور فى عام 1898م على بعض آثار للملك العقرب فى هيراقونپوليس فى "الكوم الأحمر" والتى تُعد من أهم آثار الأسرة "صفر", ومنها مقمعة (دبوس قتال) وهي إحدى آثار الملك العقرب, المحفوظة في متحف أكسفورد, وتوضح نقوشها, توصل قدماء المصريين للكتابة الصورية, بداية من ذلك التاريخ, على الأقل, وتعتبر هذه ضمن أقدم الوثائق المصرية الدالة على إكتشاف حروف لكتابة اللغة المصرية القديمة  والمقمعة مصنوعة من الحجر الجيرى على هيئة كمثرية الشكل، ويتوسط مناظر المقمعة الملك (العقرب)فى هيئة كبيرة فارعة مرتدياً تاج الجنوب (الصعيد)، ويلبس رداء قصيراً يغطى كتفاً واحداً، ويصل حتى الركبة، ويتدلى منه ذيل طويل. ويقبض الملك بيديه على فأسٍ كبير يَهُم أن يشق الأرض به، وكأنه يؤدى طقساً يتعلق ببدء موسم الزراعة فى حفل افتتاح مشروع للرى أو للزراعة.


وقد صُوِّر أمامه رمزان يتألفان من (زهرة) و (عقرب). أما العقرب فيدل على اسمه الذى اشتهر به؛وأما الزهرة فتدل - كما يعتقد "فلندرز بترى"، و"سيجفريد شوت"- على أقدم تصوير للقب (ملك الوجه القبلى)أو "الصعيد"



Share |









أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات