لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

الهوية بأنامل محلية

 

 

 تحت رعاية السيد علي احمد منصورة محافظ حلب افتتحت مؤسسة الآغا خان للخدمات الثقافية بالتعاون مع مديرية المدينة القديمة ومجلس مدينة حلب والاتحاد النسائي

 

                          

 اليوم معرضاً للأعمال اليدوية لمنتجات مجموعة "لوز" لسيدات من المدينة القديمة في حلب تحت عنوان "الهوية بأنامل محلية" وذلك في تمام الساعة السابعة من مساء يوم الاثنين 29 تشرين الثاني 2010 في مدرسة الشيباني في حلب ويستمر المعرض لغاية يوم السبت 4 كانون الأول 2010.
يأتي هذا المعرض ليسلط الضوء على الأعمال اليدوية والفنية التي نفذتها مجموعة من السيدات والشابات من المدينة القديمة واللاتي شكلن مجموعة "لوز" للأعمال اليدوية، بإشراف ومساعدة وتدريب من مؤسسة الآغا خان للخدمات الثقافية والتي تعنى بتنفيذ العديد من النشاطات ضمن مبادرة التنمية المجتمعية والاقتصادية التي تقوم بها المؤسسة بغية تعزيز دور المرأة ضمن المجتمعات المحلية في المدينة القديمة في حلب من النواحي التعليمية والاجتماعية والاقتصادية.

                        

من جهة أخرى ينطلق هذا المعرض من دور مؤسسة الآغا خان للخدمات الثقافية في الحفاظ على التراث من خلال إعادة إحياء الأعمال اليدوية القديمة، كالعنتبلي(نمط تقليدي يعتمد على تفريغ الأقمشة)، والإيتامين(التطريز التقليدي)، والتطريز العجمي، والمخرز العجمي والمخرز وغيرها من الأعمال.
كما ينتظر من هذا المعرض أن يكون فرصة هامة لتوفير آفاق تسويقية جديدة لسيدات مجموعة "لوز" حيث ينتظر حضور عدد كبير من الزوار والإعلاميين والمهتمين بهذا الشأن، مما سيبرز بشكل واضح دور المرأة المحلية في التنمية المجتمعية والاقتصادية المستدامة.
الجدير ذكره أن مبادرة "لوز" قد استقطبت حتى الآن نحو 75 سيدة من مناطق متعددة في حلب القديمة، وقد حصلن جميعاً على التدريب المناسب في مجال الأعمال اليدوية، وتهدف مبادرة "لوز" إلى توفير فرص تدريبية متميزة للنساء في المدينة القديمة في حلب، بغية تحسين المستوى المعيشي لأسرهن، ورفع مستوى وعيهن بشؤون الحياة المختلفة ، وعلى الأخص بأهمية التراث والقيم الثقافية للمكان الذي يعيشون فيه.
وقد تم استخدام "لوز"كعلامة فارقة لمنتجات نساء المدينة القديمة في حلب ليحمل مدلولات كثيرة تركز في مجملها على استحضار التراث الحلبي العريق ورموزه على نحو متجدد، فلطالما ارتبط اللوز بصناعة النسيج التقليدية العريقة منذ القدم وخصوصاً البروكار والأغباني من خلال نقشات مميزة تدعى "لوزة"، ناهيك عن استخدام الصمغ الذي يستخلص كمثبت للصباغات المستخدمة في المنسوجات الحريرية.

  خليل شيخو 


Share |











أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات