لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

بروفات طفل زائد عن الحاجة

عرض طفل زائد عن الحاجة على مسرح مديرية الثقافة يومي 11- 12- آذار 2011م

 

موقع عالم نوح

وتم الحوار التالي مع مخرج العمل نبيل سايس

لماذا اخترت هذا العمل بالذات؟

كنت أبحث عن نص .. وضمن مسيرة البحث وجدت هذا النص، وقد لفت انتباهي في البدء اسمه  وعندما قرأته، استفزني الكاتب في لحظات كثيرة. أحسست بان يلامس مشاكلنا اليومية .. وشعرت بحاجة بالغة بأن أقوم بعرضه ضمن أطار معين .. وشعرت بأن النص يتكلم معي ويتحداني بأن أقوم بإخراجه.

هل تعتبر هذا النص من النصوص المميزة مسرحياً؟

بالتأكيد .. وهو ليس النص الوحيد المميز للأستاذ عبد الفتاح قلعجي فهناك الكثير من النصوص التي تحاكي مخاوفنا المعاصرة، لأنه استطاع أن يستبصر بحسه الإبداعي ما سوف يحدث في الأيام القادمة

هذا العمل قد قدم عدة مرات وفي مدن عربية مختلفة .. فما جديدك أو ما هي رؤيتك الإخراجية .. التي أحببت أن تضيفها عليه؟

أردت أن أضيف طابع الحركة التعبيرية على العرض الذي من خلاله قد تنتقل الكثير من الأحاسيس الإنسانة المرتبطة بالحضور نفسه .. فيستطيع أن يفهم كل شخص على هواه .. وحسب أسلوب تفكيره، وفي النهاية سيصل الجميع إلى مفهوم النص، كما أردت أن أغير مفهوم الزبال وهو شخصية كانت على هامش النص ليصبح هو البطل الحقيقي الذي تدور القصة كلها في خياله ليتدخل فيها بنفسه ويأخذ الطفل، فقد تحول إلى شخصية مركبه ومعقده خلال ورشة البروفات لا تخلو من الجنون .. فكل مجنون يوجد بداخله الكثير من الإبداع حسب وجهة نظري.

ما الذي تحتاجه الفرق الشابة لكي تصبح أكثر تميزاً في مدينة حلب ؟

لا أستطيع أن أتحدث عن جميع الفرق الشابة في مدينة حلب ولكن أستطيع أن أشير بان أي تميز يحتاج غلى رعاية. ولا يكفي بأن تكون تلك الرعاية معنوية بل يجب أن تكون فنية .. وقبل ذلك مادية، فالكثير من المخرجين المتميزين بحلب توقفوا تماماً عن العمل، أو في سبيل التوقف لعدم وجود المردود .. مع العلم بأن هناك الكثير من المبالغ تصرف من أجل الفرق المسرحية ولكن هذا ليس بالكافي وليس على قدر ما يستحقون .. أنا لا أتهم أحدا ولكن ما أقوله يمكن أن يراه أي مطلع على المجال الفني.


هل تعتقد بأن الطفل فعلا زائد عن الحاجة ؟

الطفل في النص هو الأمل الذي يولد بالرغم من أنوفنا جميعاً .. لأننا نعيش بالأمل .. ولكن هذا الأمل المجهض ربما تقتله الأيام والظروف ليتحول لزيادة عدد .. ولكنه يولد وسيولد ويتابع الولادة بالرغم من كل شيء.

 

 



Cordially invite you to the play
\ Child plus the need for \
and that will be in the Directorate of Culturetheater in the sabah Bahrat
display from Friday to Saturday at eight in the evening.



The staff

Author:
Abdel-Fattah Rawas Qalaji Directed by:
Nabil Sais

The Actors:

Firas Al Zarqa
Nuran Prem
Hussein gajar

Decorating Design Hosam Soda

Assistant Director
Mohammed Kaeeid


Share |











أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات