لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

بسام لولو


التولد :حلب 1957
العمل : صحفي
كتب في شتى فنون الكتابة , و وجد أغلبها استحسانا ,ولكنه
يفضل دائما أن يوصف بأنه مشروع إنسان


Share |





التعليقات على بسام لولو


الشوق لمستحقيه
جهاد رجوب

مرحبا استاذ بسام لولو انا كتير مشتقتلك يا صديقي الذي صلينا الجمعة جماعة يوم الاربعاء في مقصف الفنون و الله يرحم ايام اللولو اذا فضيتلنا بشي ربع ايميلي صار عندك صديقتك المحبة لك دوما سارقة الياسمين جوجو


تحية تحاول أن ترتقي إلى ناهد
بسام لولو

الويل لهذا القلب، مما فعلنا به وفعل بنا


قلب لوزة
ناهد

إلى الأخ الكبير بكل شيء بسام بكل فرصة تؤكد أننا أحياء..أمسك على نغم يتلو بحرقة ألم الروح وغربتها..أمسك برائحة الهواء المتبقية.. فلم يبق لنا من ملاذ سوى القلب..


تحية إلى محمد حسان
بسام لولو

الأخ محمد حسان الذي لا أنساه، أنا الآن مقيم في حلب، أرجو معاودة إرسال بريدك الألكتروني، أو التواصل معي مباشرة على bassamlolo@hotmail.com ودمت


صديق حميم فقدت الاتصال به
محمد حسان

بسام لولو صديق نادر وفنان وشاعر وقاص التقيت به لمدة سنتين بدولة الامارات وكنا نتداول الشعر والكتب كل ليلة تقريبا ولكن انقطعت الاتصالات بعد عودتي لمصر أرجو أن أعرف أخباره أو كيف التقيه محبتي لموقعكم الجميل وللصديق بسام








أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات