لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

تقريرعن الدورة الثانية من مهرجان فاس الوطني للفكاهة والسخرية مارس 2013

 

فاس ـ محمد العلمي

تقريرعن الدورة الثانية من مهرجان فاس الوطني للفكاهة والسخرية مارس 2013

 



نظمت جمعية الفكاهيين المتحدين للثقافة والفنون بفاس أيام 15 – 16 – 17 مارس 2013 الدورة الثانية من مهرجان فاس الوطني للفكاهة والسخرية تحت شعار: "الفكاهة و رهانات التنمية الجهوية" ، و قد شهدت هذه الدورة حضوراً جماهيريا مكثفا فاق عدد مقاعد المركب الثقافي الحرية، وكان لافتا حجم هذه الجماهير، وجلها من الشباب والعائلات، التي حضرت طيلة أيام المهرجان، واكتضت بها جنبات قاعة مركب الحرية ، وسط المدينة، ولم يتمكن العديد من إيجاد مكان للجلوس فاتخذوا من السلالم ومن مداخل القاعة ، جلوسا ووقوفا، أماكن لمتابعة أطوار وفعاليات المهرجان.



و قد شهد المهرجان طيلة أيامه الثلاثة حضور مجموعة من الشخصيات البارزة على المستوى الفني والثقافي والفكري، 22 فكاهي نجوم برنامج كوميديا من مختلف المدن المغربية من فاس، الرباط، سلا، البيضاء، الراشيدية، القنيطرة، مكناس... ( فتاح – نسرين- حكم- الغفولي- المربطي – الخداوي- فقير- مالك اسماعيل - أوهبال- أيوب وكيلي – الملاغة – شعيب - ...) و قد شهد برنامج هذه السنة تنوعا وحيوية وقد قام بتقديم وتنشيط فقراته الإعلاميين محمد العلمي و محمد أمين القادري، وتغطية و تتبع صحفي و إعلامي من طرف مجموعة من المنابر الإعلامية: - موقع مهراجانات فاس الثراتية، إذاعة فاس الجهوية، القناة الرابعة، راديو بلوس، إذاعة إم إف إم، بركة بريس، اليقين بريس، موقع عالم نوح للثقافة العربية، مويقع دراما ميديا...


و قد واكب السادة ممثلي الهيآت الشريكة والداعمة للمهرجان الأنشطة والبرامج من خلال تمثيلية وزارة الثقافة، ولاية جهة فاس بولمان ،الجماعة الحضرية لمدينة فاس، المديرية الجهوية لوزارة الثقافة بجهة فاس بولمان ...



وقد عرف حفل الافتتاح ترحيبا بالجمهور والضيوف والمشاركين، ثم إلقاء كلمة إدارة المهرجان من طرف الجمعية المنظمة في شخص رئيسها محمد العلمي و مدير المهرجان أمين المربطي، ثم كلمة الجهات الشريكة بعدها تم تقديم عرض مسرحي ساخر بعنوان: "هادشي الي عطا الله"

و لم يبقى المهرجان حبيس المركب الثقافي الحرية و دار الشباب القدس بل تعداهما إلى ذلك من خلال زيارة ضيوف المهرجان لمركز إعادة الادماج للفتيات القاصرات –الزيات- صبيحة اليوم الثاني
و أيضا تم تنظيم صبيحة تربوية في اليوم الثالث للأطفال بصفة عامة و للأطفال ذوو الاحتياجات الخاصة بمؤسسة الأمير مولاي عبد الله بصفة خاصة حيث ساهموا هم كذلك بتقديم عروض فنية و موسيقية عبروا من خلالها على مجموعة من المواهب و القدرات التي يكتسبونها .



بالاضافة إلى عروض ضيوف الشرف نجوم برنامج كوميديا طيلة أيام المهرجان فقد تم الاحتفاء بالفنان الكوميدي جواد النخيلي تقديرا و اعترافا بالمجهودات التي أسداها للحركة الفنية بالمغرب.

السي جواد النخيلي مع السي أمين المربطي أثناء التكريم
 
كما نظمت مسابقة خاصة بالشباب الموهوب في مجال الفكاهة والضحك، ومنذ شهر يناير 2013 إدارة المهرجان أشغالها قائمة على اختيار أجود الشباب الموهوب من أجل تقديم عروضهم في الدورة الثانية من المهرجان، و قد حج إلى المشاركة منذ الاعلان عن المسابقة قرابة 100 شاب و شابة، فاختارت لجنة الانتقاء الأجود من أجل تقديم عروضه في حين تم الاحتفاظ بباقي المشاركين في الورشات التكوينية و التي أطرها أساتذة و فنانين ذوو خبرة و تجربة في المسرح.


و شهد المهرجان طيلة أيامه دورات تكوينية من تأطير الفنانين خالد الزويشي و علي فهيم .

وتقديم عروض فكاهية للفنانين ضيوف الشرف و كذا العروض التي قدمها الشباب تحت إشراف لجنة تحكيم: الأستاذة نادية برشيد رئيسةَ، الدكتور حسان احجيج مقرراً، الفنان عدنان مويسي عضواً.


و قد حاز على الرتبة الأولى في الدورة الثانية لمهرجان فاس الوطني للفكاهة والسخرية الثنائي : سعيد وزكرياء

 

أما الرتبة الثانية فعادت للثنائي ياسر و ميدو، وتعمل جمعية الفكاهيين المتحدين للثقافة والفنون على تتبع هؤلاء الشباب و صقل مواهبهم و محاولة إدماجهم في مختلف التظاهرات الفنية والثقافية بمدينة فاس و خارجها.

 

ولحظات من التكريم

 

                                                    



Share |









أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات