لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

حفلة محمد مغربي وأحمد خياطة

بوركت يا جمعية الآداب يا ملتقى الإبداع والكتاب
لمّا يزل إحسانك متدفق وحنوك في غاية الإسهاب
أبناؤك بين النجوم كواكب ألقاهم من خيرة الأصحاب
يمناهم مدّت لكل مثقف فهي التي شبت على الترحاب
مستعبد منك الوقوف بنقطة أنت إقتداء الأخذ بالأسباب
أثنى عليك الكل لمّا أبصروا ما كان منك طيلة الأحقاب
لم يكتموا السرّ الذي في جوفهم بل أظهروا رفقاً من الإعجاب

 

بهذه المقدمة الجميلة من قبل الأستاذ محمد داية ابتدأت الجمعية العربية المتحدة نشاطها وذلك ضمن برنامجها السنوي والذي كان أمس عبارة عن حفل غنائي طربي أحياه الفنانان أحمد خياطة ومحمد مغربي بمرافقة فرقة الطليعة الماسية بقيادة عازف القانون الأستاذ طارق الذين أمتعوا الجمهور بالوصلات الطربية من القدود الحلبية وبعض من الموشحات الأندلسية الخالدة بالإضافة إلى بعض الأغاني الدينية احتفالاً بالمولد النبوي الشريف ، وقد لاحظنا الإقبال الهائل من قبل جمهور حلب المتذوق للفن الأصيل بكل أبعاده حيث علت الهتافات إلى درجة أن بعض الشباب المتحمس لم يتمالك نفسه فقاموا بالرقص والاحتفال لما أوحته هذه الأغاني وهذه الأصوات من إيحاءات تجبر النفس والجسد على الاستقالة من الكرسي الثابت فأخذت تعبر عن فرحها بالرقص الذي أضفى حيوية على مسرح دار الكتب الوطنية ...

وإليكم صور الحفلة....

أغيد شيخو _ عالم نوح 


Share |











أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات