لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

ديكور المكاتب الصغيرة

المكاتب الصغيرة
أقدم لكم اليوم مجموعة من الأفكار للمكاتب الصغيرة التي يمكن ان تساعدنا في استثمار المساحة بالشكل الملائم



ففن الديكور الحقيقي يتجلي في الاستخدامات الذكية للمساحات الصغيرة والاستثمار الجيد لكل ركن في البيت، ليبدو ما هو ضيق كأنه واسع
لذلك...أعرض لكم اليوم 12 فكرة رائعة لتصميمات المكاتب الصغيرة أو التي يمكن طيها أو التي يمكن أن توضع في مساحات غير معتادة من المنزل

1-
ركن صغير غائر يمكن أن يوضع به مكتب لك أو لإبنك.. فقط سطح مكتب وأرفف وكرسي



2-
مكتب صغير بزلاجة لإدخاله واخراجه حسب الحاجة




3-
مكتب بدرج... وأرفف للكتب والأدوات.
يمكنكم ملاحظة علاّقة الصور والأوراق الجميلة بالمشابك





4-
مكتب رفيع جدا ويمكن طيه بالكامل في الحائط. عملي لأقصي الحدود لتوفيره مساحة رائعة


5-
مكتب أو رف.... حسب رغبتك



 
 
6-
مكتب آخر يمكن طيه في الحائط وغلقه بمفتاح






7-
مكتب برفوف مبتكرة كثيرة ولا تأخذ مساحة أكثر من الحائط نفسه





8-
مكتب في ركن يستثمر الجدارين في أرفف وعلاّقات كثيرة



9-
شكل آخر لمكتب صغير ذو أدراج متعددة وتصميم جميل





10-
مكتب صغير وأرفف من الأكواب المعلقة وتصميمات رائعة للخلفية على الحائط

 



١١-
ليس مكتب واحد، بل مكتبين..... فكرة جميلة لحجرة الطفلين الصغيرة





12-
وأخيرا... مكتب آخر يمكن طيه بتصميم مختلف عما سبق



في الوقت الذي باتت فيه أغلب المساحات المستخدمة صغيرة ..أصبح لزاما علينا التفكير بشتى الطرق المساعدة على استثمار هذه المساحات بشكل جيد ومتقن...وجميل



Share |









أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات