لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

زهرة سورية ودار الوفاء للمسنين 1-9-2011

يسعدنا موقع عالم نوح مشاركة أسرة تحرير زهرة سورية لنا بنشر موضوعا إنسانيا فرحا بمناسبة عيد الفطر السعيد 1-9-2011... متمنين لهم المزيد من النجاح والتوفيق. كما نوجه لمدير تحرير زهرة سوريا الأستاذ أحمد دهان بطاقة شكر ومعايدة.



بدعوة من أسرة تحرير زهرة سورية يوم خيري في دار الوفاء للمسنين بحلب بمناسبة عيد الفطر السعيد

 

 



زهرة سورية - محمد القاضي – عدسة طارق بصمه جي

 


أقامت أسرة تحرير زهرة سورية بالتعاون مع مجموعة شباب وبنات حلب يوماً خيرياً في دار الوفاء للمسنين بحلب تضمن تقديم وجبة غداء لنزلاء الدار والبالغ عددهم ( 64 ) مسنا ومسنة ..

وتحدثت السيدة " هنادي جلب " مديرة الدار عن المبادرة فشكرت كل من ساهم في تنظيمها كونها أتت ضمن أيام عيد الفطر السعيد حيث أدخلت الفرح والطمأنينة للنزلاء وشعروا بأن هناك من يتذكرهم ويشارك معهم فرحة العيد ..

كما تحدث السيد " محمد جمال دهان " المستشار القانوني لشبكة زهرة سورية , عضو في المجموعة ومنظم للنشاط فأكد (( إن هذه الأعمال الخيرية لها من الأهمية الكثير والكثير فهي محطة مضيئة في حياة النزلاء وإن الموقع والمجموعة جادان في تنظيم مثل هذه الفعاليات التي من خلالها يتم التواصل مع كافة فئات المجتمع )) ..





ويقول السيد " علاء الدين حمامي " المدير التنفيذي لموقع زهرة سورية بـ (( إن هذا العمل له من المعاني والدلالات ما يدفعنا إلى التفكير دائما بالجوانب الاجتماعية وبخاصة في مثل هذه الدور التي ترعى فئة من المجتمع قدمت في حياتها وأعطت الكثير ولهذا فهي تستحق منا كل الرعاية ومد يد العون لها وإشعارها بان هناك من يتذكرها )) ..


ويقول السيد " أحمد دهان " رئيس تحرير شبكة زهرة سورية للأخبار (( إن مثل هذه المبادرات المشتركة التي تقام ضمن مناسبة عيد الفطر السعيد لها صداها الواسع في أن الجميع يعيش حياة واحدة وأن هناك ترابطاً اجتماعياً ما بين مختلف الشرائح وإن مثل هذه الزيارة والغداء سوياً مع كبار السن الذين امضوا حياتهم في تقديم كل ما يملكون وإعدادهم للأبناء المنتشرين في مختلف مفاصل الحياة إنما هو دليل واضح على تكريمهم وتقديم كلمة شكر وتقدير لهم وتقديم التهنئة لهم بالعيد )) ..


وأكد كل من " محمد ديري وفاطمة بناوي " قادة مجموعة شباب وبنات حلب حرصهما على المشاركة وتنفيذ مثل هذه الفعاليات فأشارا إلى (( أن معايشة المسنين في العيد ومعايدتهم تأتي كبادرة اجتماعية وإنسانية تعبر عن أخلاق المجتمع السوري ونضج تفكيره , وقد اخترنا المسنين كهدف لزيارتنا في محاولة منا لإشعارهم بأن الحياة لا زالت مستمرة بالنسبة لهم , وأنها لم تنته بعد ، حاولنا أن نثبت لهم أننا امتداد لهم في الحياة والمجتمع ، وأننا سنكمل ما بدؤوه )) ..


السيد " إبراهيم بناوي " من شيوخ عشيرة بوبنى والذي رافق المشاركين بزيارته للدار , أكد بأن (( أهمية هذه الزيارة تأتي من حقيقتين أساسيتين الأولى أنها تأتي خلال أيام عيد الفطر السعيد والثانية تأتي من خلال كون المسنين شريحة اجتماعية تحتاج لبوادر إنسانية واجتماعية ليكون هناك احتكاك بين الشباب والمسنين الذين هم جزء أساسي من نسيج هذا المجتمع )) ..


الشابان " حسام قدسي وبراء بوبكي " يضيفان بأن (( هذه المبادرة والتي تأتي كثمرة تعاون بين شبكة زهرة سورية للأخبار ومجموعة شباب وبنات حلب ساهمت على تقديم كل ما من شانه رسم البسمة على من هو بحاجة لها ويتذكرها في أيام البهجة والسرور فالعيد صلة الوصل ما بين مختلف الشرائح , ولهذا أردنا تنظيم هذه الفعالية ضمن أيام عيد الفطر السعيد لكي نلتقي مع بعضنا البعض )) ..



الشاب ورجل الأعمال " قتيبة ضباع " والصحفي " نزار جبسة " عضو في هيئة تحرير شبكة زهرة سورية اعتبرا بأن هذه الزيارة (( تعتبر بمثابة رسالة نوجهها إلى المجتمع بأننا مستمرون في فعل الخير والعطاء كشباب سوريون وكأفراد في المجتمع لشعورنا بالمسؤولية التي تقع على عاتقنا , ولا أخفي رغبتي في تكرار مثل هذا النشاط وإنما يمكن أن يكون في مكان آخر بهدف التعرف على نزلاء ومسنين جدد وشريحة اجتماعية جديدة )) ..


بدورهم تحدث النزلاء الذين طلبوا عدم ذكر أسمائهم فأشادوا بالمبادرة وبالزيارة التي أسعدتهم وأدخلت إليهم الفرحة وذكرتهم بأيام زمان حيث طلب عدد منهم أن تقوم أسرهم بنفس المبادرة , حيث أن هناك عدد من النزلاء لم يلتقوا أسرهم ضمن هذه المناسبة وتمنوا لكل من ساهم في هذا العمل الخيري دوام الازدهار والاستمرار في العمل الخيري وعلى جميع الجمعيات والدور التي تضم أناساً مثلهم ..


الفريق الإعلامي المرافق لأعمال الزيارة ( أسرة تحرير شبكة زهرة سورية للأخبار مع الإعلامي مرهف من إذاعة شهبا أف أم , ومديرة الدار )

 


Share |











أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات