لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

شجرة الميلاد، ميلاد مجيد

شجرة الميلاد

ميلاد مجيد



ككلّ سنة وفي شهركانون الأوّل،يطلّ علينا عيد الميلاد حاملاً معه الفرح والسلام إلى العالم أجمع... وبحلول شهرالعيد، ينشغل العالم وبالأخصّ المسيحيّين بتحضير زينة الميلاد الرائعة بألوانها وأشكالها من النجوم والأجراس فشجرة العيد إلى الأشرطة المضاءة الملوّنة،
فتتزيّن بها الشوارع والأبنية وواجهات المحال التجاريّة لتضفي بذلك جو العيد، جوّ الفرح والبهجة على مدارالشهر..
والآن وقبل أسبوع من يوم الميلاد أقدم لكم هذه النصائح لتزيين الشجرة واختيار مكانها
ليس عليك إذا سوى أن تتبع ما أقترحه عليك من خطوات تحقق لك غايتك..



- أوّلاً: إحرص على أن تضع الشجرة في مكان على مرأى من الجميع أي مثلاً في مدخل الصالون
- يمكن للشجرة أن تكون طبيعيّة أو اصطناعيّة، ولكن أنصحك باستخدام الشجرة الطبيعيّة لتبدو أجمل.
- قبل البدء بالتزيين، ضع الأشرطة المضاءة أوّلاً وتأكّد من أنّها تعمل قبل وضعها ثم لفّها على الشجرة بكاملها . ملاحظة :لا تنس أن تطفىء الشجرة قبل الخلود إلى النوم

 


- على زينة الشجرة ألاّ تكون كثيفة. لذا، ننصح باستخدام لونين على الأكثر.أمّا إن أردت أن تكون شجرتك على الموضة هذه السنة، زيّنها ببكرات ونجوم وملائكة من اللون البنفسجي والذهبي
- عند تعليق الزينة على الشجرة، ضع أغراض الزينة الصغيرة الحجم في أعلى الشجرة وتلك الكبيرة الحجم في أسفلها. واعمل على أن تملأ داخل الشجرة لا جذوعها فقط
أخيراً، لا تنس أن تتوّج شجرتك بنجمة أو ملاك

 



مهما أخذت الزينة من وقتنا واهتمامنا في موسم العيد، علينا ألاّ ننسى معنى العيد الحقيقي، وأن نعمل على إبعاد الحقد والحزن من نفوسنا ...ونهيئ قلوبنا لاستقبال طفل المغارة المنتظر..

من اقتراح المهندس أسامة شريبا

 


Share |



التعليقات على شجرة الميلاد، ميلاد مجيد


شكرا
اسامة شريبا

شكرا لمرورك أخي الكريم وبتمنى تبقى تتواصل معنا...


.
mazen kaj

حلوة حلوة كفيتو ووفيتو بهل تعليق








أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات