لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

فيلم البرزخ في حلب 28-4-2012

فيلم البرزخ للمخرج المهند كلثوم





عرضت مديرية الثقافة وضمن نشاط النادي السينمائي الشهري بتاريخ 28/4/2012 الفيلم التسجيلي "البرزخ" والذي هو من سيناريو وإخراج "المهند كلثوم"، وذلك على مسرح المديرية في حلب.

يستعرض الفيلم قصّة الفتاة الفلسطينية "رشا فياض" التي اجتازت الأسلاك الشائكة  يوم ذكرى النكبة 15 أيار  إلى فلسطين عبر الجولان المحتلوذلك إعتماداً على مشاهد ولقطات حقيقية دون اللجوء إلى أي أرشيف أو مصدر آخر غير عدسة المخرج الشاب، عن ذلك يقول المخرج "المهند كلثوم":

الفيلم بالمجمل يمكن أن نقول أنه نتاج تطوّعي من قبل شباب آمنوا بالفكرة والقضية التي نطرحها، وبالإمكانيات البسطية التي توافرت لدينا استطعنا أن ننجز هذا الفيلم في ثلاثين دقيقة على الرغم من أنه كان باستطاعتنا أن نطوّل الأحداث أكثر ليصبح أكثر من ساعة ولكننا حاولنا تقديم الخلاصة والكثافة في الموضوع، إذ استعضنا عن الأحداث التي حدثت في قلب مجدل شمس بما يسمى "خيال الظل"، بالإضافة إلى أننا اعتمدنا على الكاميرا الموجودة لدينا ولم نستند على أي أرشيف أو كاميرات أخرى، بل كان الفيلم منذ بدايته تصويراً خاصة بنا.

وأضاف: إن فيلم "البرزخ" هو الفيلم الوحيد الذي عرض ذكرى يوم النكبة، وأنا أفتخر أنه الفيلم الوحيد الذي وثق تلك المرحلة في حين لم تفعل ذلك أي قناة أو محطة عربية كانت أم أجنبية.

وحول الصعوبات الإنتاجية قال المهند كلثوم:

إن المهند كلثوم مخرج شاب خريج عام 2010 لذلك ليست هنالك شركة إنتاج من الممكن أن تجازف معه في حين أن هنالك مخرجون تكون ميزانية أعمالهم جاهزة حتى قبل معرفة جهة الإنتاج للنص وذلك لمجرّد أنهم مخرجون معروفون.

وبالانتقال للمناضلة رشا فيّاض فقد قالت حول معاملة الإسرائيليين لها أثناء الاعتقال:

من الصعب على الإسرائيليين أن يقوموا بأي فعل من الممكن أن يؤثّر عليهم فيما بعد،  فمن المؤكد أنهم تعاملوا معي بطريقة سيئة جداً ولكنها لم تصل إلى درجة ترك أي أثر، فحتى على مستوى التفتيش أو فك القيود لم يقترب مني أي مجند إسرائيلي وإنما كنّ مجندات، ولكن العذاب أخذ منحىً نفسياً وصحياً أكثر من أن يكون تعذيباً جسدياً.

وقد أعقب الفيلم ندوة حوارية حوله، فقال الناقد السينمائي فاضل كواكبي:

إن من يشاهد "البرزخ" يرى أنّ الأحداث فيه واقعية جداً وليست حلماً أو خيالاً أو حالة افتراضية عمل عليها المخرج، لذلك كان من المهم إيصال هذه الحالة بالطريقة الصحيحة إلى المتلقي ليشعر بها تماماً وهذا ما شكل تحدياً بالنسبة للمخرج، والفيلم على الرغم من بساطته فهو عميق جداً، فالفيلم الوثائقي الذي يتحدث عن شخصية يضع المخرج أمام معضلة بين أن يركز على الشخصية أم يركز على الأرشيف أم الأبطال ذوي التشبيهات والدلالات والرموز، والحقيقة أنه استطاع أن يخلق توازناً بين البورتريه الشخصي وبين اللقطات التي تتخلل هذا البورتريه  سواءً كانت لقطات رمزية أو تشبيهية أو  حتى دلالية، ومن بين العناصر الدلالية في الفيلم صورة الشهيد "عزت سودة" الذي مرّ منذ بداية الفيلم فيالعديد من الحالات فكان الأب والمناضل وانتقل من حالة الأبيض والأسود أي من الحالة الدلالية إلى الحالة الواقعية  في نهاية الفيلم، وأرى أن الفيلم قد تم العمل عليه بطريقة جميلة وجيّدة  وأهنئ المخرج الشاب"المهند كلثوم" عليه.

أما المخرج إيليا قجمينه فقال:


أنا سعيد جداً بهذه التجربة، فنحن بحاجة إلى أن نفهم ما حدث في ذلك اليوم،  وصحيح أننا رأينا بعض اللقطات في القنوات إلا أن ذلك لا يغني أبداً في ألا نوثقه أكثر بطريقة فنية كالتي رأيناها اليوم، ولكن كنت أفضل أن يتم استخدام المادة الأرشيفية في الفيلم ليعمّق الفكرة ويغنيها أكثر، بالإضافة إلى أنني أرى أن الدلالات التي تم تقديمها أقل بكثير من هذا الوجه البريء والرائع الذي يروي تاريخ شعب بكل بساطته، وكوني أعمل في مجال الإخراج فلا أعتقد أن لدي ممثلاً من الممكن أن يعطيني هذه البراءة في التعبير وهذه البساطة .

 

من الجدير بالذكر أن فيلم "البرزخ" سيشارك في "مهرجان شيكاغو" في الولايات المتحدة الأمريكية بالإضافة إلى "مهرجان تورنتو" في كندا علماً أنه عرض في دمشق وعدد من المحافظات السورية، وقد تم تصوير الفيلم في يوم واحد فقط، كما تجدر الإشارة إلى أن المخرج "المهند كلثوم" انتهى مؤخراً من تصوير الفيلم الروائي "29 شباط" الذي يتحدث عن تاريخ إشكالي يستعرض فيها المخرج قصة حبّ بين شاب وفتاة في أحياء دمشق القديمة، وهو من بطولة "عروة كلثوم، غفران خضور" بالإضافة لمشاركة  من قبل "ديانا فاعور وسوزي سلمان" والفنان "جهاد سعد" كضيف شرف، أما الموسيقى التصويرية فهي للفنان سمير كويفاتي.

روابط متعلقة بالموضوع:


السيرة الذاتية للمخرج المهند كلثوم

لقاء مع المخرج المهند كلثوم

أغيد شيخو_ عالم نوح


Share |











أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات