لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

قصيدة حادينا للشاعر عيسى حموتي أوري

يسعدنا أن نقدم لكم قصيدة  "حادينا" للشاعر المغربي عيسى حموتي أوري

 



حالِماً، أبصرتني شخصا رشيد ْ === عندما،نادمت حادينا الـــسعيدْ
وسط جمع بين من يسجد خوفا === يَلِغُ نعلا، دعا: "عمرا مديد ْ"
حضر الحاكم في حــــالة ســكر === تارة يكبو ومرات يميــــــــدْ
أذرعٌ من لا مكان نحوه تمـــــــــــــــــــتد في سرعة برق بـــــــريدْ
وقفت حائلــــــــة دون وقــوع === سندت جسما توازيــه تعيدْ
وصل الآن وحالا ،قد كان مؤ === تمرا في بلد جـــــــــد بعيد ْ
ناظر الأجناس في جُود لِـــطَـيّ=== مدّهم نفطا ودينارا عديدْ
شبكات مدها كرها و أخــــرى === وعد الجلاد طوعا بالمـــزيد ْ

"""""" .

بيدٍ بل ببنان قـــــــــــــــد أشـــار === باقتعاد الأرض للجمع العديدْ
زفرة من عمق نفس أخذت من === كل عضو لامسته ما تريــــد ْ
جرحت شدقا غدا مبحوح صوت === حسرة باتت من الخنق تـــزيدْ
قال قولا لفت الأبصـــــــــار قبل === طرق أذن ذات إصغاء شديد ْ
باح بوحا فاجأ الجمع ،يضاهــــي === بوح من أثقل ذنـــب له جــــيدْ
جاثم ما عادت الرجلان تقــــوى === خر أرضا قد أتى زفرا فريـــد ْ

"""""""

قال: قومي ! لست أنسى ! كيف أنسى ؟=== كنت من شاهق أبراجي أريدْ
أن أسوس الناس في عصر سريع === ويدي سيف وسوط حول جيدْ
أذكر الآن ولن أنكر أنـــــــــــــــي === عُمت في بحر به ماء صديدْ
همت دهرا في غباء وكــــــــــأني === في غشاء شفّ لكن من حــــديدْ
أوهموني بكمالي والخـــــــــلود === عزة ٍ،مجدٍ وبأسٍ لي شديدْ...
صيروني باشقا، من هبــــــــــــاء في العلا حلق ،في الجو يصيــــدْ
بيدي نصل وسكين وسيــــــــــف === إن قتلي للنفوس، يوم عيــــدْ
اختصاصي سفك أزكى الدماء === مجرم يقطع عرقا و الوريــــد ْ
ذئب "غارو"لي انقضاض في ليالي === في سواها لي سلوكات العبيدْ

""""""""

"عرف ديك، مع ريشات لبوم === غيرت مظهر جرو شكل غيد ْ
زينته حلل من حــــــــــــر خز === ودمقس ، جاء من ربع بعيدْ
وحرير وحلي للـــــــــــــــــغواني === توجوني ملكا خروا عبيدْ
في اعتقادي صرت نسرا كالنسور === ما أنا منهم سوى كلب شريـــد ْ
جَرِبٌ ،أُطلى بـــقار في جحيم === يُحتفى بي، طيلة عمر مديدْ
قيل لي :مرْ ففعلت - ماانتبهت- === أنني عبر عصور ابن بيــــــدْ
فأنا غسان أمري أتلــــــــــــــــقاه === خضع "المنذر "للفرس فسيدْ
منهم النعل ومني ذا اللســــــــان === فاغرا أ مسح حذاء للعميـــــــدْ
ذات يوم عن لي استفهام جـــدي === هل خلقنا نرتدي زي العبيــــــــدْ
قال :يا ابني هذه عولمـــــة ، كن === حذرا فالحذر أمـــــــــرمفـــــيد ْ
قد تعاونّا غنموا ، من لبــــــــــــــنا ـــــــــ وعدونا ، بقشور عن بعـــــيدْ
قد خُلقنا من هوان ،برضـــــــــانا === دمنا "جين" من الذل شديد ْ"
ذي تقاليد فلا إنس ولا ... بل === قدر لا أحدٌ عنــــــــــــــــه يحيدْ
هكذا دوما بنا سارت أمور === مذ علا النخلَ قضيــــــب وجريدْ



Share |









أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات