لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

مسرحية الجدبة لفرقة مسرح الحال

 

 

 


"الجدبة" تعود للمسرح الوطني محمد الخامس وتراهن على الجمهور


افتتحت فرقة مسرح الحال موسمها المسرحي الجديد بمسرحية "الجدبة" وذلك تحت إشراف وزارة الثقافة وبشراكة مع المسرح الوطني محمد الخامس

            
يشار أن مسرحية "الجدبة" التي ألفها الكاتب المغربي عبد الإله بنهدار، وأخرجها الفنان المقتدر عبد الكبير الركاكنة، تراهن على مسرح "الفودفيل" لجلب أكبر عدد ممكن من الجمهور لتتبع الفرجة المسرحية ولتحفيز الجمهور المغربي على التصالح مع مسرحه الوطني كما يصرح بذلك المخرج عبد الكبير الركاكنة الذي يراهن في هذه التجربة الجديدة على الجمهور الواسع، والذي لا يخفي منهجه الفني المعتمد في هذه المسرحية واختياراته الجمالية المبنية أساسا على عنصري الفرجة والسخرية في إطار من النقد الاجتماعي الهادف.


ومعلوم أن مسرحية "الجدبة"، التي أنتجتها فرقة مسرح الحال خلال الموسم الجاري، عرفت نجاحا جماهيريا وإعلاميا كبيرا من خلال العروض التي شهدتها بعض المدن المغربية كالرباط والدار البيضاء ومراكش وفاس ومكناس والحاجب وتادلا والمحمدية وعدد من المناطق التي زارتها الفرقة حيث سجل إقبال جماهيري منقطع النظير يعكس مدى استحسان الجمهور المغربي بمختلف شرائحه لهذا النوع من الكوميديا الهادفة.


ومسرحية "الجدبة" مسرحية كوميدية اجتماعية تحكي قصة سيدة تدعى "زهيرو" وملقبة بزوزو الفخراني، تحلم بالسيطرة والتسلط بشتى الطرق.. وتريد، بحكم نزعتها الانتهازية والوصولية، الحفاظ على موقعها الاجتماعي الذي يخول لها هامشا كبيرا من ممارسة السلطة، مستغلة في ذلك الوضع الاعتباري لزوجها الطاهر الذي صنعت منه شخصية سياسية لامعة.. وعلاوة على ذلك تحاول السيدة المتسلطة أن تربط زواج ابنتها "نوال" بما ينبغي أن تجنيه هي من مصالح لأن الجشع والطمع يعميان بصيرتها وتضرب بكل القيم والعواطف عرض الحائط. لكن ظهور شخصية أخرى وهي الأستاذ "ميمون" سيؤثر على مجريات الأحداث وسيعيد الأمور إلى نصابها، ولم لا وهو الضيف المكلف بتقديم دروس التقوية للفتاة نوال والذي سيتقدم فيما بعد لخطوبتها. ظهور هذه الشخصية الجدية والساذجة في نفس الوقت سيقلب حياة الأسرة رأسا على عقب.


مسرحية "الجدبة" من تأليف عبد الإله بنهدار؛ فكرة وإخراج عبد الكبير الركاكنة؛ تشخيص كنزة فريدو، أحمد بورقاب، هند ظافر، عزيز الخلوفي وعبد الكبير الركاكنة. السينوغرافيا لمحمد شريفي؛ الملابس لمريم الزايدي.


الإدارة التقنية: حسن المختاري؛ إدارة الخشبة: خالد الركاكنة؛ المحافظة: خالد المغاري؛ موسيقى: عدنان السفياني؛ الإدارة والكتابة: فتيحة شابو؛ أنفوغرافيا: بهاء الرينكة؛ تصوير: منير امحيمدات؛ إدارة الإنتاج: عزيزة الركاكنة. الاتصال والعلاقات العامة: الحسين الشعبي.


Share |











أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات