لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

معرض الخطاط محمد بسام مولوي

بمناسبة الذكرى الثامنة للعدوان الإسرائيلي على غزة و برعاية المهندس علي أحمد منصورة محافظ حلب تم افتتاح معرض الإعلان السياسي للخطاط محمد بسام مولوي والذي حمل عنوان صرخة ريشة وذلك في مديرية الثقافة في السبع بحرات بحلب.

                                

           وكان لنا لقاء مع الأستاذ محمد مولوي الذي تحدث عن المعرض قائلاً:

 

                    

 هلا حدثتنا عن الإسم الذي اخترته للمعرض "صرخة ريشة" وعن المواضيع المختلفة التي تطرقت إليها ؟

اخترت اسم صرخة ريشة الذي يعبر عن الوجع والألم الفلسطيني بشكل خاص وهو يعبر عنا وعما بداخلنا اتجاه القضية الفلسطينية فهنالك صرخة الحجر وصرخة القلم ولكني ارتأيت أن صرخة الريشة أنسب لمعرضي من بقية الأسماء، وكما لاحظت ففي هذا المعرض تعرضت إلى قضايا كثيرة في واقعنا المعاش فقد ذكرت القضية الفلسطينية وأزمة لبنان والعلاقة السورية التركية الناجحة وأيضاً أفكاراً عن الوحدة العربية التي نادى بها القائد الخالد حافظ الأسد طبعاً إلى جانب موضوع الإساءة إلى شخصيّة النبّي محمد صلى الله عليه وسلم وكل هذه الإساءات والمعوقات تتمثل بالصهيونية العالمية وعلى رأسها إسرائيل.

وعن الدمج بين الخط والرسم قال:

أنا في الأساس مدرس للتربية الفنية ولكن عائلتي مشهورة بالخط والديكور والإعلان وكون العائلة في هذا المجال فمن الطبيعي أن تأثر على شخصيتي وعلى النتاج الذي أقدمه ولذلك لاحظنا هنا في بعض اللوحات دمجاً بين الخط والرسم المائي ولكن بنسب ضئيلة جداً.

أما عن معارضه السابقة :

أغلب معارضي كانت في مجال الخط ولي مشاركات في مجال الخط والإعلان أما في مجال الإعلان السياسي فهذا ثاني معرض لي فأول معرض كان مع الفنان عماد محفظان منذ عشرين سنة تقريباً وهو المعرض الثاني. 

كما التقى عالم نوح بالمخرج هلال دملخي الذي أبدى رأيه بالمعرض قائلاً:

 

                  

نحن الآن في رحاب معرض الفنان الخطاط محمد بسام مولوي هذا الفنان العريق والذي ولد في أسرة عريقة في حلب.
المعرض يضم أكثر من خمسين لوحة فنية سيطر عليها الإعلان السياسي وقد وظف الفنان الحروف للإعلان السياسي الذي سيطر عليه اللون الناري أي اللون الأحمر والذي هو لون الدم ، وهو في كل لوحة من لوحاته ينطق بشيء ما عن الجولان أو عن غزة أو عن لبنان ونلاحظ أن في اللوحات أشياء جميلة حيث تتحرك فيها الروح والنشاط وتدب فيها الحياة، هناك أيضاً لوحات قد تكون فنية من ناحية الخط طبعاً حيث استخدم أكثر من نوع من الخط كالخط الديواني والفارسي والفني بالإضافة إلى بعض الخطوط الكوفية.

أغيد شيخو- عالم نوح 

 

 


Share |





التعليقات على معرض الخطاط محمد بسام مولوي


شكر
محمود

شكرا للأستاذ نوح .. والاستاذ أغيد شكرا جزيلا لكم :)








أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات