لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

معرض الربيع الثالث لنقابة أطباء حلب 2011

تحت رعاية الأستاذ المهندس علي احمد منصورة محافظ حلب أقامت نقابة الأطباء بحلب اللجنة الثقافية وبالتعاون مع اتحاد الفنانين التشكيلين بحلب معرض الربيع الثالث للفنون الجميلة لنقابة أطباء حلب وذلك مساء السبت 26-3-2011 أثناء المعرض كان لعالم نوح مجموعة من المقابلات مع الفنانين المشاركين الذين تحدثوا عن المعرض وعن مشاركاتهم قائلين:

الدكتور ياسر هبراوي :


هذه هي أول مشاركة لي في معرض الربيع لنقابة الأطباء , وفي الحقيقة فكرة المشاركة مع أناس آخرين تغني المعرض و الموضوع جداً لأن كل مشارك لديه أسلوب متميز وبالتالي يتكون لدينا خلاصة عدة تجارب بدلاً من تجربة واحدة وهذا التنوع يعطي نوع من الغنى .
كان لدي معرض فردي سابقاً في صالة الأسد للفنون الجميلة بعنوان "شخصيات من حلب ذات أثر" كان فيه 58 شخصية حلبية كلهم ماتوا و كلهم ساهموا في نهضة حلب .

كيف استطعت أن تجمع بين الفن و الطب في آن واحد ؟


هو تنظيم الوقت فهذا التنظيم يلعب دور كبير جداً في تطوير الذات , فنحن يومياً نضيع عدة ساعات يومياً من دون أن نشعر وعندما تكون ملتزماً بساعات معينة من أجل ممارسة هواياتك ونشاطاتك هذا الشيء يعطيك بحد ذاته راحة وإنتاجية جديدة و مميزة وتستطيع من خلال هذا الالتزام أن تقدم فن جميل .

رأيك بالأعمال الأخرى ؟


الأعمال المشاركة اليوم جميلة جداً وفيها أسلوب شخصي متميز لكل فنان على حدا .

كلمة أخيرة ؟


أتمنى أن يكون دائماً الفن مزدهر في بلدنا وزيادة المقبلين المتذوقين لهذا الفن .



الفنان رافي شوحا : 



بماذا اختلفت اليوم مشاركتك عن العام الماضي ؟


في العام السابق كانت روح الأعمال مختلفة عن الآن فعملت وقتها على الحارات والمباني حيث عبرت عن التراث , وفي مشاركتي اليوم عبرت عن المرأة بشكل أكبر لأن المرأة هي الصبر و القوة والتضحية و الأنوثة وعبارة عن ربيع الحياة والأم والأخت و الزوجة .
عندما يعمل الفنان على العديد من المدارس يصل إلى نتيجة خاصة به , وعندما يجري دراسة شاملة ويتعمق أكثر بالفن وباللون و بالحياة والواقع يصبح العمل الناتج نتيجة اطلاع من خلال ثقافة فنية فيؤدي ذلك إلى تقديم فن جديد و جميل .

بماذا يتميز معرض الربيع اليوم عن العام الماضي ؟


كان لدينا في العام الماضي مشاركة جميلة في معرض الربيع ولكن المشاركة اليوم كانت مميزة و منوعة أكثر من العام الماضي من خلال كم أكبر من الأعمال ومشاركة طبيب لأول مرة معنا اليوم وإقبال كبير لمحبي الفن إلى المعرض .

ما هي مشاريعك المستقبلية ؟


حالياً أحضر لمعرض فردي و سوف أقدم فيه أسلوب جديد لأنني أحب التنوع في كل فترة وسوف أشارك في معرض الربيع العام القادم .



الفنان التشكيلي برهان عيسى :


كلمة عن مشاركتك اليوم في المعرض ؟


أنا دائماً أعمل على شيء اسمه تراث وأحب أن أبرز كل شيء قديم وأصور الماضي والمهن التي انقرضت أو شارفت على الزوال لأحيي أو اذكر بهذا التراث الجميل , فأنا أعتمد الأسلوب الواقعي لأنني أرى نفسي بهذا الأسلوب و أراه أفضل طريقة للتعبير عن الأصالة .

برأيك هل من الضروري أن يكون الفنان أكاديمياً ؟


أنا فنان تشكيلي لست أكاديمياً وهناك العديد من الفنانين البارزين و المتميزين في الساحة الفنية وهم ليسوا بأكاديميين وكنهم يقدمون أعمال فنية متقنة و راقية , والموهبة عندما تدرس الفن إما أن تتطور وتتبلور و تصبح أفضل و إما أن تتراجع .

ما هي مشاريعك المستقبلية ؟

لدي العديد من المشاركات في المستقبل و حالياً أحضر لمعرض فردي وسوف أشارك في معرض الربيع للعام القادم .


الدكتور فؤاد روهم : 


أنا عضو في اللجنة الثقافية للنقابة و من مؤسسي هذا المعرض وسميناه معرض الربيع لأنه يقام في هذه الفترة من السنة واليوم هو المعرض الثالث .
أعمل دائماً على الألوان الترابية كوني انا ابن الجزيرة والأرض والتراب وهذا الشيء أثر بي وجعلني لأعمل بهذا الأسلوب .

رأيك بعلاقة الطب مع الفن ؟

الطب و الفن يكملان بعضهم البعض , فالطبيب يكون دائماً في عمله و ضغوطاته ومعاملته مع المرضى وفي المشافي وعلاقة الطبيب مع المريض تكون صعبة جداً فيأتي الفن ليفرغ الشحنات التي يمر بها الطبيب و يريحه نفسياً ويزيل عنه غبار الضغط , وربما يكون هذا التفريغ من خلال موسيقى أو أدب أو رياضة أو كتابة ولكنني اخترت الرسم لأعبر به عن مشاعري .

ما هي مشاريعك المستقبلية ؟


حالياً أحضر للصيف لمعرض فردي في السويد وسوف أشارك في معرض الربيع العام القادم .



الدكتور كاشان شاهين :

هذه هي مشاركتي الثانية في معرض الربيع وكنت قد أقمت ثلاثة معارض أخرى في فرنسا
عملت جزء من لوحاتي اليوم بالألوان الزيتية لأنني من جديد أعمل على الزيتي , ومعظم الأعمال الأخرى عملتها بالألوان المائية .
أقدم دائماً لوحات لها علاقة بالطبيعة والواقع .


أما الفنان بشير بدوي أبدى رأيه بالمعرض قائلاً:

 


بالنسبة لمعرض الربيع اليوم هذه هي المرة الثانية التي أحضر هذا المعرض والشيء الجميل به كونه يجمع مشاركة العديد من الأطباء وكل أسلوب يختلف عن الآخر وهناك تنوع في الفكر وتنوع في الأعمال من شخص لآخر وهناك أيضاً أفكار متنوعة و مميزة وفيها شيء إنساني و متقن يبعث الفرح , وكل فنان له خصوصيته من خلال رسمه والتقنية التي يعمل بها على لوحاته وبالتالي تكون لدينا اليوم معرض جميل و متقن .

 

وللصور بقية....

محمد فاضل - أغيد شيخو _ عالم نوح


Share |











أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات