لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

معرض الفنان حسام يوسف 2011

مديرية التربية بحلب تزف اليكم نبأ استشهاد التربويين التالية أسماؤهم :

المدرس حسام يوسف موجه اختصاصي
المعلم فـــرج الثلجـة موظف لدى مديرية التربية
المعلم نزار سرميني موظف لدى دائرة الامتحانات
وذلك أثناء تأدية مهامهم في متابعة العملية الامتحانية لطلاب شهادة التعليم الأساسي التي بدأت صباح اليوم الأحد 30 6 - 2013

وقد جاء في بطاقة الدعوة

برعاية السيد المهندس

علي أحمد منصورة

محافط حلب

يتشرف اتحاد الفنانين التشكيليين

فرع حلب

بدعوتكم لحضور معرض الفنان

حسام يوسف

وذلك في الساعة السابعة

من مساء يوم الإثنين 25-4-2011

في صالة الأسد للفنون الجميلة

 

وقد افتتح المعرض السادة :

د. جمال حساني (عضو قيادة الفرع و مسؤول النقابات )
د. حميد كنو ( مسؤول العلاقات في المحافظة للشؤون الثقافية )
الأستاذ غالب البرهودي ( مدير الثقافة بحلب )

كلمة تحدثنا بها عن معرضك اليوم ؟

المعرض اليوم هو عبارة عن حالات إنسانية وجميع الأعمال تدل على أشخاص مدروسين بطريقة تعبيرية واللون هو الذي يعبر عن الشخصية في العمل بحيث أن المشاعر و الأحاسيس تبدو من خلال الشخصية التي عبرت عنها في اللوحة, والشخصيات بدت أحياناً بحالة مكتئبة و في لوحات أخرى بدت مبتهجة و في حالة فرح أو حالة حزن.



لاحظنا التركيز على تنوع الشخصيات في كل عمل ؟

الإنسان هو عبارة عن كائن اجتماعي والوحدة هي حالة فردية وبالتالي عبرت اليوم عن الحالة الاجتماعية بين الشخصيات, والفنان يعمل حسب شخصيته و أحاسيسه وبالتالي إما أن يعبر عن حالة فردية أو اجتماعية حيث أنني عبرت اليوم من خلال مجموعة أشخاص عبروا عن أحاسيس مختلفة بسبب أن الإنسان يملك العديد من المشاعر المختلفة و ظهر هذا التنوع من خلال اللوحات اليوم في المعرض, والتجربة اليوم هي نفس تجربتي منذ أن بدأت المشوار الفني و لكن اليوم بدت بشكل مطور أكثر من خلال الشخصيات و سوف أسعى لأن أطورها بشكل أكبر.

وجدنا التنوع اللوني في أعمالك ؟

أنا من الأشخاص اللذين يحبون الغنى اللوني في اللوحة وأن لا تكون اللوحة محصورة بين لون أو اثنين فكل ما كان العمل يملك ألواناً أكثر يصبح في غنى أكبر, وفي معرض اليوم عملت على ألوان الأكرليك لأن هذه الألوان ديمومتها جيدة وتخدمك كثيراً من الناحية التقنية.

معرضي اليوم هو المعرض الثاني لي بعد معرض أقمته في عام 2005



وقد كان لنا لقاء سريع مع:


الفنان أحمد يوسف : من الناحية التشكيلية أعتبر الفنان حسام ناجح بحد كبير بالتعامل مع اللوحة و قواعدها وحتى مع الشخوص الموجودة في العمل و تركيباتها, وأيضاً اللوحة التي تشعر من خلالها أن هناك خلل ما فهو خلل مقصود من أجل التعبير عن شيء هو يبحث عنه إن كان بالتلوين أو التكوين, وبشكل عام أعجبت بالمعرض ليس لكون الفنان حسام صديقي ولكن لأنني اعرف تجربته منذ زمن بعيد وكوننا زملاء من دورة واحدة وهذا المعرض اليوم اعتبره خطوة ناجحة و مهمة لشيء قادم لاحقاً وكل الأعمال اليوم تدل على مخزون عالي وضمن الظروف التي عمل بها قدم لنا أعمال مميزة و متقنة و ستعطي هذه الأعمال دافع قوي له للعمل بشكل أفضل في المستقبل.



الفنان حنيف حمو : أعمال الفنان حسام يوسف تتميز بألوانها الزاهية وبشخوصها التعبيرية الجميلة, ربما شعرنا أحياناً ببعض التكرار ولكن من حيث التكوين و اللون قدم شيء جميل و متقن وأدخل في أعماله الخلفية بشكل تكعيبي إضافة إلى الأشخاص ذو الملامح التعبيرية.

وإليكم صور المعرض.

محمد فاضل ـ موقع عالم نوح

 

 


Share |











أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات