لقاءات
أصدقاء البيئة والعلوم
سير ذاتية
مشاركات أدبية
تغطيات
أخبار سريعة
القائمة البريدية
Username



E-mail



التصويت
ماذا نقنرح لنتطور أكثر

تغيير واجهة الموقع

تغيير اسلوب الكتابة

الإهتمام بالفن أكثر من الأدب

جميع ما تم ذكره سابقاً

الإعلانات

معرض رؤى مع السماء 16-7-2012








ضمن نشاطات الإتحاد الوطني لطلبة سورية فرع معاهد حلب أقامت أسرة تراكم لفنون الأداء والأدب معرضاً فنياً منوعاً تحت عنوان "رؤى مع السماء" ضمنت التصوير الضوئي والفن التشكيلي بالإضافة إلى بعض الأعمال اليدوية وذلك في صالة افنون الجميلة في حلب بتاريخ 16/7/2012. 

وقد التقى عالم نوح بالمشارك أغيد شيخو الذي تحدث عن لوحاته قائلاً: 

إن الشيء الجميل في هذا المعرض هو أنها المرة الأولى التي أكون فيها مع زملائي في أسرة تراكم مشاكاً في معرض واحد، أما عن الموضوع الذي طرحته في مشاركتي، فهو تحت عنوان "حلب مع السماء" وهو في الأصل عبارة عن فيلم قصير "فوتوغرافي" أطلقته منذ فترة ضمن سلسلة "أفلام النظرة"، طرحت فيها علاقة الأجزاء بالكل وعلاقة الجمال بالجمال، فكل شيء يحمل صفة جمالية خاصة به كالحجر والشجر، وكذلك السماء لها حالات جمالية خاصة، وهنا دمجت الخاصيات الجمالية لهما وطرحتهما في صورة واحدة لتعطي بذلك معنى جديداً ربما أو حالة جمالية جديدة تكون مختلفة عما كانت عليه لمّا كانت مفردة بحد ذاتها.
بدوره تحدّث جلال مولوي مدير أسرة تراكم لفنون الأداء والأدب عن المعرض قائلاً:

اليوم أنا سعيد جداً بافتتاح المعرض الأول لأسرة تراكم لفنون الأداء والأدب، في سعي منا نحو الشمولية من خلال إبداع أعضاء الأسرة وتطورهم الملحوظ يوماً بعد يوم، لعلّه من أهم ما يميّز هذا المعرض هو احتوائه على مجموعة من الفنون مجتمعةً "التصوير الضوئي، الفن التشكيلي، الفنون النسوية"، وتراوحت الأعمال بين الواقعية والسريالية لتعبّر عن مكنونات المشاركين النفسية وعن طموحهم وإبداعهم، نتمنى أن تنال الأعمال رضا الجمهور الكريم ونعدكم دائماً بالتميّز.

 

 
الفنان حمام خيري
 
الأستاذ عبد الخالق قلعه جي مدير المركز الإذاعي والتلفزيوني بحلب
الدكتور حسام الدين خلاصي
الزميل محمد زعزوع رئيس فرع الاتحاد الوطني لطلبة سوريا
الفنان جلال مولوي مدير أسرة تراكم لفنون الأداء والأدب
 
 
  
الفنان المشارك نوح حمامي
 
معرضي بعنوان داخلي هو "ماذا لو اقتربتَ أكثر" وموضوعي هو الجامع الأموي بحلب.
الكثير منا يمر أمام المعالم التاريخية والعمرانية و يتأملها بشكل بانورامي من دون أن يقترب منها أو أن يتمكن من الاقتراب.
لهذا قمت أنا بهذا العمل عوضا عن الزائر بحيث التقطت الصورة العامة للمشهد ثم اقترب منه شخصيا، أو قربت الموضوع بواسطة الزوم بحيث يتيح لزائر المعرض مشاهدة ما يمكن أن فاته مشاهدته شخصيا اثناء الزيارة.
 هي إذن 14 صورة توثيقية عن الجامع الأموي
 
 
الفنانة المشاركة ريتا مكردجيان
 

قيد التحرير.... 

Share |











أدخل النص المبين في الصورة أعلاه في هذا الحقل:




معارضي
زيارة مع دليل
مدن
أفلام عالم نوح
Odeco
كتبنا
عالميات
اللوحة الكبيرة تنتظرني عصام طنطاوي
الفنان التشكيلي الأردني عصام طنطاوي 2006 - 244 x 122 cm مع أن اللوحة الكبيرة تنتظرني في غرفة الرسم .. وكنت بدأت بها منذ ثلاثة أيام ، أصعب مرحلة في اللوحة اجتياز حاجز البداية وقد تجاوزتها ، ولكن بدأت إشكاليات جديدة .. كيف أٌكملها ؟ أجلس أمامها طويلاً ، أرسم تفاصيلها بعينيّ ، قبل أن أتجرأ على لمسها .. أضعها مقابل سريري ويظل الجدل البصريّ محتدماً بيننا ، أغفو وهي في خاطري وأحلامي .. صحيح أنني اتفقت مع الفندق على سعر معين قبضت نصفه قبل أن أبدأ بها .. ولكنها ليست وظيفة أذهب اليها في مواعيد معينة ، أو حرفة أتقنها ، هي أولاً وأخيراً لوحة جديدة ستحمل اسمي ، أريد أن أفرح بها ، أن أشعر بالدهشة في اكتشاف لون جديد .. منطقة جديدة مختلفة لم أدخلها من قبل ، لا أفكر أبداً بالسعر ولا بأي شي آخر ..لاجديد في الفن بالمعنى المطلق ، اللعبة في التفاصيل وتونات الألوان .. والتكوين هي حالة قلق لذيذة يعي المزيد

بحث

بحث في العناوين فقط

الإعلانات